روايات

رواية ماسه الجميله الفصل الأول 1 بقلم منصور سيد

رواية ماسه الجميله الفصل الأول 1 بقلم منصور سيد

رواية ماسه الجميله البارت الأول

رواية ماسه الجميله الجزء الأول

رواية ماسه الجميله الحلقة الأولى

ماما انتي هتبعيني انا واخويا بس انا عاوزه افضل معاكى ومع اخواتى حرام تحرمونا من بعض
انا بحبك وبحب اخواتى
والدتها :مين قال كده انا مش هبيعكم انا بس هسيبكم لحد تعيشوا معاه ويربيكم وهيبقى حالكم افضل بكتير من حياتك معانا هتكلوا وتلبسوا كويس وتتعلموا كويس
البنت:لا ياماما انا احسن لى أكون معاكم انا هموت لو بعدت عنكم
والدتها:يابنتى انا مش قادره على مسؤليتكم ابوكم مات وسابني لا معاش ولا اى مدخرات ولا اى باب رزق انا مديت ايدى وهنت نفسي وما مفيش اى فايده الدنيا أصبحت صعبه اوى ومافيش شغل ومش عارفه اعمل ايه انا ما بقتش قادره ااكلكم حتى عيش حاف صاحب المكان اللى قاعدين فيه صبر علينا كتير على الإيجار وبيهددنا انه هيضردنا وكده كده هنبقى كلنا فى الشارع

 

 

 

يبقى الأحسن لى ان اتطمن عليكم مع حد يربيكم كويس سامحينى يا بنتى انا اسفه غصب عنى وندهت الام على الزوج والزوجه اللى هيخدوا ابنتها ومعها اخوها الصغير الذي لم يبلغ من عمره الا ثلاث سنوات ليعيشوا معهم
ظلت البنت تبكي وتنظر لاخواتها اللذين يبكون أيضا وتنظر لأمها التى تحاول أن تدارى دموعها وظلت البنت تنظر لارجاء المكان التى كانت تعيش معهم فيه وقضت معهم فيه احد عشر عاما
واخدتها الزوجه من يديها وفى حضنها اخوها الصغير وخرجت بها من المكان وزوجها خلفهم
واخدت الام باقى أولادها فى حضنها وظلت تبكى وتنظر لهم وتتحسر لأنها تعلم أن مصيرهم نفس مصيرهم وهم تقريبا فى سن ماسه فمنهم الأكبر منها بعام ومنهم الأصغر
ذهبت ماسه مع الزوجين الذين علموا انهم غير قادرين على الإنجاب بسبب الزوجه بعد عامان من زواجهم والتى اقترحت على زواجهم ان يأخذوا ماسه واخوها الصغير ليعتبروهم أبنائهم ويقوموا بتربيتهم
ومرت الايام وكانت امها تمر عليها هى واخوها تراهم وتطمئن عليهم وعرفت منها ان معظم أخواتها فعلت بهم كما فعلت معها واصبحوا لدى اسر أخرى الا اخت من أخواتها صغير مازلت معها
ومع مرور الوقت طال غياب الام عنها و علمت ماسه بعد ذلك انا سبب ذلك انا امها قد

يتبع..

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية ماسه الجميله)

اترك رد