روايات

رواية أحببت قاصرا الفصل الثاني والعشرون 22 بقلم شيماء الديب

رواية أحببت قاصرا الفصل الثاني والعشرون 22 بقلم شيماء الديب

رواية أحببت قاصرا البارت الثاني ولعشرون

رواية أحببت قاصرا الجزء الثاني والعشرون

رواية أحببت قاصرا الحلقة الثانية والعشرون

ليله صعبه علي الجميع والكل بيتمناها تعدي بوجعها
اسعد نام بخيبة الامل وحزنه ان لاول مره يختار غلط وللاسف بيدفع التمن
نام بحزنه وضم صورة سيف لعلها تكون الايد الحنينه اللي تهون عليه كسرة الخاطر اللي هو فيها بسبب مراته
وفي عز نومه العميق فاق علي صوت تليفونه بيرن فاق بسرعه وبقلق بص لقاه رقم غريب فتح ورد
اسعد بصوت نعسان // الو مين معايا
المتصل // انا بتصل بحضرتك من المستشفي حضرتك والد استاذ سيف ??
اسعد بفزع وخوف وقلق // اه يابنتي خير ابني ماله طمنيني يابنتي
المستشفي // اتطمن ياحاج ابنك فاق بس مش بينطق وبينادي غير علي اسم واحد وهو ملك وبكلم حضرتك عشان لو تعرف صاحبة الاسم لازم تجيبها وتيجي حالا
اسعد // اه اه يابنتي دي بنت عمه مسافة الطريق وهنكون عندك
قام بسرعة البرق من علي السرير لبس بسرعه وهو طالع قابلته هاله قدام باب الاوضه
هاله // خير يااسعد في اخبار عن ابني

 

 

اسعد بقرف // اكيد كالعاده اتسنطتي وسمعتي المكالمه اوعي الله لايسيئك انا مش فايقلك عالصبح
هاله // هو انت ليه ظالمني كده انا سمعتك بالصدفه
اسعد // سبحان الله انتي كل حاجه في حياتك بالصدفه كده ??
وراح بعدها عن طريقه وفتح باب الشقه وطلع بسرع علي شقة احمد اخوه وبيخبط بسرعه علي الباب
احمد // اي ده مين بيخبط كده
مني // خير اللهم اجعله خير قوم رد بسرعه يااحمد احسن يكون سيف جراله حاجه
احمد بهروله // استر يارب استر وطلع يفتح ووراه مني وملك سمعت صوت الباب فتحت اوضتها وطلعت
فتح احمد لقي اخوه اسعد بياخد نفسه بسرعه // مالك يااسعد في ايه سيف جراله حاجه
اسعد بنفس عالي // لا لا يااحمد سيف فاق وبينادي علي ملك
احمد ومني بفرحه بنفس واحد // بتتكلم جد
اسعد // اه والله لسه مكلمني من المستشفي
وبص لملك بعيون كلها دموع محبوسه //يلا ياحبيبة عمك البسي بسرعه ابنك عمك الظاهر روحه متعلقه فيكي
ملك بدموع هزت راسها بالموافقه وراحت تلبس
واحمد ومني دخلو يلبسو كمان ونزل اسعد بسرعه يعرف ابوه واخته خبط بسرعه طلعت امال ووراها خالد وعلي // تعالي يااسعد رايح فين كده
اسعد // انا رايح لسيف عشان كلموني وقالو فاق وبينادي علي ملك
امال // يافرج الله يماانت كريم يارب
خالد بابتسامه // اللي حسبته طلع صح

 

 

اسعد // تقصد ايه ياحاج
خالد // بعدين بعدين هتفهم انا هلبس وجاي معاكم
علي سمع الخبر فرح وفي نفس الوقت اتضايق عشان بيحب ملك
امال فاهمه سكوت ابنها وحاسه بيه // يلا ياعلوش ياحبيبي اغسل وشك وجهز عربيتك عقبال مانلبس انا وجدك
علي بابتسامة رضا هز براسه ودخل الحمام
اسعد واقف عن عربيته تحت ومستني العيله تتجمع وهاله واقفه في البلكونه بتراقب الاحداث كالعاده
نزل احمد ووراه مني وملك ودقايق لقو يوسف جاي بعربية سيف
اسعد بااستغراب // انت عرفت منين يايوسف يابني
احمد // انا اللي كلمته يابوسيف يوسف بقي واحد مننا دلوقتي
اسعد بيبطبطب علي كتف يوسف بابتسامه // اكيد طبعا دا صاحب الغالي
خالد // يلا ياولاد احنا جاهزين مش لازم نروح بعربياتنا كلنا انا واسعد وامال هنركب مع علي
احمد // تمام ياحاج واحنا هنركب مع يوسف يلا ياملك انتي ومني
وركبو كلهم وهاله واقفه محروق دمها والنار شاعله في قلبها عشان ملهاش عين تنزل وتروح لابنها بغض النظر انها والده بس اسعد حلف بالطلاق عليها ماتروح المستشفي تاني ولا عاوز يشوفها هناك
فاتت دقايق ووصلو المستشفي ودخلو كلهم ورا بعض ووقفوا قدام العنايه وبيبصو علي سيف من ورا الازاز وفي انتظار الدكتور يسمحلهم بالزياره
ملك سانده بايديها الاتنين علي الازاز وباصه علي سيف بعيون مليئه بالدموع وهو مغمض عيونه ولابس ماسك التنفس وبتكلم نفسها //
انا جيت ياسيف حبيبتك ملك هنا حاسس بوجودها قوم يلا عشان نتخانق زي زمان وحشتني ووحشني الكلام معاك
لو حاسس بوجودي جمبك هز صباعك فجأه لقيته رفع صباع من ايده وبضحكه كلها حزن وفرح مع بعض بتمسح دموعها من علي خدها

 

 

الدكتور // صباح الخير ياجماعه
اسعد // طمني يادكتور
الدكتور // مبدائيا هو فاق وفضل ينادي باسم ملك ورجع في الغيبوبه تاني
خالد // طب وبعدين ياابني
الدكتور // خير ياحاج متقلقش كل ده وارد بس مين ملك فيكم
اسعد شدها بلهفه عليه // اهي يادكتور ملك تبقي بنت عمه
الدكتور // طب الاول اسمحولي هدخل ملك لوحدها عليها واشوف هيحصل استثاره منه لما يسمع صوتها او لا
خالد // اتفضل يادكتور اعمل الصح وماعلينا غير الصبر والدعاء
الدكتور اخد ملك ودخل لسيف ومسك ايده وقاس النبض ولقاه كويس // بص ياسيف مين جه عشان يزورك وبص لملك وهز راسه ليها عشان تتكلم
ملك // ابيه سيف سامعني انا ملك قوم يلا عمو اسعد وجدو عاوزين يتطمنو عليك وقربت منه ومسكت ايده بايديها الاتنين ودموعها بدأت تنزل
حقك عليا ياابيه انا السبب في اللي جرالك انا السبب ياريتني انا وانت لأ
سيف فجأه اول ماقالت كده ضغط ضغطه خفيفه علي ايد ملك
راحت بصت لدكتور بابتسامه ودموعها ماليه وشها
خالد متابع اللي بيحصل من ورا الازاز وبدون مايحس دموعه نزلت
احمد واسعد واقفين جمبه من الناحيتين وايديهم علي كتافه وبيهدوه
الدكتور // سيف لو حاسس بايد ملك هز صباعك
سيف بالفعل هز صباعه
الدكتور بابتسامه شاور للعيله تدخل
كل فرد من العيله يتكلم معاه الدكتور يسأله انت حاسس بفلان يهز صباعه
اسعد // طب هو ليه مش بيفتح عينه يادكتور
الدكتور // حضرتك مستهزي باللي حصله ابنك انكتبله عمر جديد

 

 

خالد // نحمدو الله انه رجعلنا يااسعد يابني
الدكتور // باذن الله شويه شويه هيتحسن مش عاوزين نستعجل
فجأه بص خالد ورا الازاز لقي الظابط راح طالعله هو واحمد ويوسف
احمد // في جديد ياحضرة الظابط
الظابط // احنا حققنا مع الشاب اللي كان هنا يوم الحادث وهو اعترف علي باقي شركائه
يوسف // طب هما قالو مين اللي وراهم
الظابط // بعد محاولات كتير كانو مصممين ان مفيش حد وزهم علي سيف بس بعد ضغط مننا اعترفو علي بنت اسمها منه وكانت علي خلاف سابق مع الاستاذ سيف من قبل
يوسف // اه يافندم بس هي اللي كانت بتضايق سيف دايما
الظابط // احنا هنكمل التحقيقات معاها انهارده وهتتعرض علي النيابه واي جديد هعرفكم اكيد
طلع الدكتور والظابط راح عليه // ممكن يادكتور اتطمن علي حالة استاذ سيف لان زي ماحضرتك عارف ده يعتبر شروع في قتل
الدكتور // اكيد انا فاهم بس الحاله لسه مش مستقره ولسه المريض يادوب بيستجيب لبعض الاستثارات الخارجيه
الظابط // طب اتمني اول ماحضرتك تلاقي الحاله استقرت تبلغنا عشان نكمل المحضر
الدكتور هز براسه // باذن الله وسابهم ودخل العنايه لسيف
ملك كل ماتحاول تسحب ايديها من سيف يضغط علي ايديها زي مايكون بيقولها متسبنيش انا محتاجلك
مني // يلا ياملك نطلع ونسيب سيف يرتاح دلوقتي
ملك بتشيل ايديها سيف ضغط عليها مره تانيه // لا ياماما مش هسيب ابيه سيف
الدكتور // انه يمسك ايدك انتي بالاخص دي حاجه كويسه هتساعدينا في العلاج
ملك // انا معاك يادكتور في اي حاجه المهم اننا نتطمن عليه
الدكتور // انا هسمحلك تخليكي جمبه بس افضل اتكلمي معاه

 

 

ملك هزت براسها
الدكتور //ممكن تتفضلو كلكم في الاوضه التانيه مش عاوز حد هنا غير ملك بس
اسعد // ماشي يادكتور احنا موجودين بره لو احتجت حاجه ابعتلنا
الدكتور بعت ممرضه تقعد مع ملك عشان لو احتاجت حاجه وفضلت ملك طول اليوم قاعده علي كرسي جمب سيف وهو ماسك ايديها وطلعت مصحف وفضلت تقرأ جمبه
يوسف راح جبلها اكل وعصير ونادي علي الممرضه // معلشي ياانسه بالله عليكي خليها تاكلها لقمه
الممرضه // ممنوع يااستاذ الاكل في العنايه
راح يوسف مطلع فلوس وعطاها للممرضه // بالله عليكي
خليها تاكل وانا هراقب السكه لو الدمتور جه هقولك قبلها
الممرضه // ماشي يااستاذ ربنا يستر واخدت الاكل لملك
اتفضلي ياانسه ملك الاكل ده
ملك // مين اللي جابو
الممرضه // الاستاذ ده وشاورت علي الازاز
يوسف شاورلها وقالها بشفايفه وحياة سيف تاكلي
ملك ابتسمت وهزت راسها بالموافقه
مر الوقت وعدي علي نفس الحال ومش عارفه تشيل ايديها من ايده لدرجة سندت راسها علي كف ايده من التعب وراحت عليها نومه

 

 

احمد // الوقت اتاخر ياحاج خلي علي ياخدكم يروحكم وانا هفضل هنا مع اسعد وهنجيب ملك ونيجي
قطع كلامهم فجأه تليفون اسعد وجاله اتصال من القسم
اسعد خير يارب ده بيتصلو بيا من القسم
خالد // رد يابني رد يمكن يكون في جديد
اسعد هز براسه ورد // الو ايو ياحضرة الظابط خير
الظابط // بصراحه مش خير يااستاذ اسعد بس من
التحقيقات مع البنت دي قالت انها حامل من ابنك سيف😱
أسعد بصدمه // بتقول ايييييه 😳

يتبع..

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية أحببت قاصرا)

اترك رد