روايات

رواية روح الفهد الفصل الثالث عشر 13 بقلم بسملة أحمد

رواية روح الفهد الفصل الثالث عشر 13 بقلم بسملة أحمد

رواية روح الفهد البارت الثالث عشر

رواية روح الفهد الجزء الثالث عشر

رواية روح الفهد الحلقة الثالثة عشر

في اليوم التالي وفي غرفه العشاق
نراه يجلس ويتاملها وهي نائمه مثل الملاك تتمطع اميرتنا وتستيقظ بكسل وتراه يراقبها
روح: صباح الخير
قاسم: صباح الورود علي عيونك يا روحي
روح بمشاكسه: الاه وبتبص في الاوضه
قاسم بضحك: بتدوري علي ايه
روح بمشاكسه: بدور علي قاسم سيبني بس ادور
قاسم: لا بجد امال انا مين
روح: اصلي بدور علي قاسم اللي مبيضحكش وجامد كده وهادي ومهما اتشقلبت مش بيتكلم
قاسم: والله
روح: والله
قاسم وقرب منها: لا انا ميرضينيش متعرفيش جوزك لازم اعرفك تعالي
روح وفهمت قصده وطلعت تجري علي الحمام: لا لا شكرا يا اسطا
قاسم: يا اسطا
روح: خلاص بقا هاخد دوش واطلع علشان استناك وننزل تحت مع بعض
قاسم: حاضر
روح اخدت دوش وخلصت بس ملقتش هدوم تلبسها وافتكرت انها جريت من غير ما تاخد هدوم
روح وقفت عند الباب: قاسم
قاسم: لا رد

 

 

روح: قاسم لو برا رد عليا
قاسم: لا رد
روح بتفكير: اكيد طلع برا اطلع بسرعه اجيب هدومي وارجع البس واطلع قبل ما ييجي
ولبست الروب وطلعت بسرعه تجيب هدومها وفعلا ملقتش حد
وجابت هدومها بسرعه ولسه هتدخل باب الاوضه اتفتح دخلت بسرعه قبل ما يشوفها ولبست وطلعت برا لقته قاعد مستنيها تطلع
روح: هو انت كنت فين
قاسم: لقيتك اتأخرتي روحت اوضه تانيه
روح: تمام يلا ننزل
قاسم: خدي بس تعالي
روح: نعم
قاسم: تعالي وبص علي هدومها غيري الطقم ده
روح بصتله بتفاجئ: مالو لا ضيق ولا قصير
قاسم: لا هتغيريه مخليكي حلوه اووي وملفته للنظر
روح بصتله بتفاجأ: نعم طب ودي حاجه وحشه
قاسم بغيره: ايوة علشان مش عايز حد يبصلك انا اللي اشوفك حلوه بس مش حد تاني علشان لو مشيتي كده هشاكل كل اللي هيشوفك
روح ضحكت: قاسم يا حبيبي عدي الليله والنبي
قاسم وشدها وقربها منه: لا روحي غيري
روح: يا قاسم بقي
قاسم: خلاص مش هننزل
روح: حاضر هدخل اغير بس انت كمان هتغير هدومك وهتلبس شبهي
قاسم: موافق
روح دخلت هي وقاسم لاوضة اللبس وطلعت بنطلوت اسود وجاكت ابيض بفرو من جوا وحطت مكياج خفيف وسابت شعرها
روح: ايه رايك
قاسم: لا مش عاجبني
روح: قاسم علشان خاطري مشيها النهارده وهنروح انا وانت نجيب هدوم علي ذوقك بس مشيها النهارده
قاسم: حاضر
روح: حبيبي
ونزلو تحت وهما ماسكين ايد بعض
ريم: لا لا هي الناس بعد الجواز بتنور ولا ايه يا ولاد
قاسم: بس روحي منوره علطول يا ريمو
روح: حبيبي يا قاسم
قاسم ضحكلها
روح شافت مامتها وقربت منها وحضنتها

 

 

روح: صباح الخير علي احلي عيون
الام: صباح النور يا عيوني هو انتي لسه فاكره
روح بحب: مقدرش انسي يا يويو
ايه: روح يويو انت يامعلم
روح ضحكت: وحشتيني ووحشني كلامك اللي بينقط سكر ده
محمد جيه: بقالي زمان مشوفتش المشهد ده رجعتو تاني وبدال رجعتو بص لقاسم وكمل بصوت واطي: خلي بالك يا قاسم هيتفقوا علينا كانو زمان بيتفقو عليا دلوقتي بقينا مع بعض وهيعملوا فينا شوية مقالب
قاسم بصل لروح وبعدين بص لمحمد: لا متقلقش جربت بنتك عملت فيا واحد محترم
محمد ضحك:رغم المقالب اللي بيعملوها بس لما بشوفهم مع بعض بفرح اووي
قاسم: فعلا كنت الاول بحس ان روح في حاجه نقصاها بس دلوقتي عرفت ايه هيا الحاجه دي
روح وايه قربو منهم وقعدو
روح: بتتكلمو في ايه
قاسم: لا كنا بنتكلم في الشغل
روح: طب حضرتك ناسي انك في اجازه هو انا مش زعلانه انك بتحب شغلك بس استمتع بالاجازه يا قاسم
قاسم ضحك: حاضر حاضر
روح: بقولكو ايه انا هقوم اعمل قهوة
قاسم: استنيني اجي معاكي هساعدك
ودخلو المطبخ
روح: استني هعملنا ساندويتشات بلاش نشرب القهوة من غير ما نفطر
روح بدات تعمل الساندويتشات وقاسم حضنها من ظهرها
روح: قاسم عيب حد ييجي
قاسم: ما ييجو مراتي مالك
روح: يا قاسم
قاسم: ريحي مش باعد
روح:انا هسكت علشان عارفه انك مش هتبعد
قاسم باسها من خدها: شطوره يا روحي
روح ووشها احمر: قاسم بقي
قاسم ضحك وباسها تاني
روح: قاسم اتلم بقي عيب

 

 

قاسم باسها تاني
روح وكانت هتضربه بالبوكس بس قاسم صده
قاسم باستفزاز وضمها اكتر لعنده: مش عيب يا روحي لما تضربي جوزك بردو
روح: وهو مش عيب بردو انك تفضل حاضني كده وممكن اي حد يدخل علينا دلوقتي ده احنا في المطبخ
قاسم: لا مش عيب ده انا حتي زي جوزك وكان رايح يبوسها تاني
بس دخلت عليهم سنيه اللي بتشتغل هناك
سنيه وعيونها في الارض: احم احم الحاج مناوي عايزكو برا
روح بصتلها بسرعه ووخذت قاسم علشان يبعد بس مبعدش وقالت بتوتر واحراج ووشها كله احمر: حاضر يا طنط جايين وراكي
وطلعت سنيه برا وروح بصت لقاسم بغضب وداست علي رجله واخدت الاكل والقهوة وطلعت برا وقاسم طلع وراها وروح راحت حطت الاكل وقعدت جمب مامتها بعصبيه قاسم جه وراها وهي كانت بتبصله بغضب
ايه: مالك يا روحي
روح ببسمه: مفيش حاجه يا ماما
ايه: لا والله ازاي وانتي قالبه وشك كده
روح: مفيش بس عشان تعبانه شويه
ايه: خلاص لو كده ارتاحي او تعالي روحي للدكتور نشوف مالك
روح: لا سيبيني شويه تلاقيني بس علشان الفرح وكده
ايه: براحتك يا بنتي
اما قاسم راح عند ريم
قاسم: ريمو
ريم: عيونها
قاسم: روحي طلعي روح في اي حته برا او فوق
ريم: طيب ما تطلعها انت انا مالي
قاسم: ما هي زعلانه مني ومش هتيجي معايا
ريم بتفكير: موافقه بس بشرط
قاسم: قولي يا اختي
ريم: ايدك علي 200 جنيه

 

 

قاسم بقرف: مادية حقيره
ريم: خلاص يا باشا مش هطلع
قاسم: خلاص وطلع 200جنيه وعطاهالها
وقاسم طلع برا وريم جريت علي روح
ريم: روحي تعالي كده بسرعه عايزاكي
روح: معلش يا ريمو مش قادره الوقتي
ريم وشدتها:تعالي بس دقيقتين كده
روح قامت مع ريم وطلعتها برا في الجنينه
روح: عايزه ايه يا ريمو
ريم: مش عايزه حاجه
روح: امال مطلعاني ليه
قاسم: علشان انا اللي قلتلها
روح بصتله بغضب وريم سابتهم ودخلت قاسم قرب من روح وحضنها وقال: اسف
روح فضلت ساكته بدون اي ردت فعل
قاسم باسها: خلاص والله ما كان قصدي وطلع شيكولاته وعطاهالها
روح مردتش قاسم فضل باصصلها وباسها تاني: مكنش قصدي والله
روح: قاسم انا قولتلك من الاول مينفعش ممكن حد يشوفنا انت كده حطيتني في موقف محرج
قاسم باس راسها: بصي هو انا اسف بس موعدكيش اني مش هعملها علشان بصراحه مبعرفش اتحكم في نفسي
روح ضحكت: يا قاسم يا حبيبي حرام عليك كده يرضيك اني اتحرج انت كسفتني لما طنط سنيه دخلت كان منظري ايه
قاسم: معرفش هحاول علشان خاطرك بس موعدكيش يا روحي
روح ومسكت خدوده: يكفيني انك تحاول علشاني
قاسم: هو انا طفل

 

 

روح: ايوة انت طفلي واخويا وابويا وجوزي وحبيبي
قاسم: انتي قد الكلام ده عشان مش عارف ايه اللي هيحصل بعده
روح دخلت جوا بسرعه وهي بتضحك وقاسم دخل معاها
واتكلموا مع العيله وفضلو قاعدين شويه وبعدين طلعو الشباب والبنات برا وقعدو في الحديقه
جاك: بقولكو ايه ماتيجو نخرج
نهي: ايوة انا زهقانه وعايزه اشوف الصعيد قبل ما ارجع القاهره
روح: وانا عايزه اطلع انا كمان
بنت من بنات عم روح: فاكره يا روح لما كنا صغيرين كان في حديقه كده قريبه من النهر كنا بنروحها علطول تعالي نروحها
روح بحماس: ايوة طبعا فاكره يا ندي دي كانت حلوه اوووي تعالي نروحها يا قاسم
قاسم: تمام وبالمره ناخد لفه في الصعيد علشان اعرف الاماكن هنا
روح بحماس: يلا يا بنات جاهزين
الكل: جاهزين طبعا يلا

 

 

روح: طيب استنوا نروح نقولهم ان احنا خارجين وبالمره نقول لجدو يجيب مفتاح البيت اللي هناك
وطلعت تجري وقالت لمامتها وجدها واخدت منه مفتاح البيت اللي هناك ورجعتلهم بسرعه
روح بحماس لندي: ندي فاكره كنا بنبقي عاملين هناك ازاي
ندي بضحك: انتي اكتر واحده كنتي بتحبي المكان ده
روح:طب يلا علشان بقالي زمان مروحتش هناك وركبوا عربياتهم ووصلو هناك وكانت المفاجأه

يتبع..

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية روح الفهد)

اترك رد