روايات

رواية جريمة قتل الفصل الثاني 2 بقلم حبيبة أحمد شحاتة

رواية جريمة قتل الفصل الثاني 2 بقلم حبيبة أحمد شحاتة

رواية جريمة قتل البارت الثاني

رواية جريمة قتل الجزء الثاني

رواية جريمة قتل
رواية جريمة قتل

رواية جريمة قتل الحلقة الثانية

سمر : أصلي……
البوليس : حضرتك متهما بالقت*ل اتفضلي معانا
قمر بصدمه : قت*ل اي يا فندم ….كملت بزعيق ….عملتي اي يا بتتتتتتتتت
سمر بعياط : والله يا قمر ما عملت حاجه كان غذب عني
الام وهي ماسكه قلبها : اااه اااه قلبي ….راحت اغم عليها جريت عليها قمر بخضه
قمر بخوف : امي امي فوقي ارجوكي
سمر بعياط وهو البوليس بيشدها من اديها: الحقيني يا قمر
قمر بعياط وقهر : ااااااااااااه ياااااااربي اعمل اي بس ياربي اقف جنبي
دنيا بعياط : هي ماما هتبقا كويسه يا عمو صح
ادهم بحزن وهو بيطبطب عليها : هتبقا كويسه يا حبيبتي متخافيش …راح قرب من الام وشالها واتجه علي عربيتو وحط الام فيها
قمر وهي ماشيه وراء بزعيق : انت وخدها ورايح فين قولتلك مش عايزه منك حاجه انت مالك بيا ايش دخلك في حياتي
ادهم بزعيق وهو رافع صباعو قدام وشها : انتي تعبتيني ارحمي نفسك بقا دماغك ناشفه ليه انتي اي معندكيش د*م هتعملي اي في كل دا لوحدك انتي مش دعيتي وقولتي يارب اهو ربنا جبني ليكي ليه بتعملي في نفسك كدا يا قمر للللليه …بصتلو وهي مخضوضه من صوتو
كمل ادهم وقال : وغير كدا انا مش بسعدك انتي انا بساعد دنيا يلا يا دنيا اركبي ….ركبو كلهم معاده قمر
قال ادهم : هتركبي نودي مامت المستشفي نلحقه و نروح نشوف اختك ولا مش فارق معاكي حد …..مرديتش قمر راح لسه هيتحرك بالعربيه
قمر وهي بتركب العربيه : خلاص ماشي ….راحت ركبت جنب امها وفضلت تعيط وهو فضل يبصلها من مرايت العربيه وصلو المستشفي في أقل من ثواني دخل بسرعه اوضه من اوض المستشفي وقال بزعيق : اندهووووووولي دكتور حساااااااااام بسررررررعه
الدكتور حسام : في اي يا ادهم
ادهم : اكشف علي المريضه دي بسرعه
الدكتور : طب لو سمحت كلكم اخرجو برا اتفضلو ….خرجو كلهم من الاوضه وفضلت قمر واقفه علي الغرفه قلقانه وبتعيط
قال ادهم بحنيه : متقلقيش هتبقا كويسه ….بصتلو قمر بدموع ماليا وشها ورجعت بصت الغرفه تاني بعد حوالي نص ساعه خرج الدكتور
قمر بخوف : طمني يا دكتور
الدكتور حسام : المدام تعبها خطير جدااااا وغير انو هي اتعرضت لصدمه كبيره اووووي أثرت عليها
ادهم : قول يا حسام هي عندها اي
الدكتور بحزن : المدام اتعرضت لغيبوبه وغير انها عندها القلب في حاله خطيره جدااا
قمر وهي خلاص نفسها بيضيق : لا لا لا انا امي كانت عندها القلب اه بس بس كانت هتخف اي اللي انت بتقولو دا ياعني امي هتفضل كدا طول عمرها لالالا
ادهم بهدوء : اهدي يا قمر هتبقا كويسه متخافيش عليها صدقيني هتبقا كويسه وهتبقا معاكم كمان
قمر بزعيق : انت عااااااايز مني اييييييي ابعد عني بقا ارحموني انا تعبت من الدنيا بجد ااااااااااااااااااه ……راحت اغم عليها
ادهم بخوف : قمر قمر فوقي ……خدها ودخلها اوضه وكشف عليها الدكتور وقال حالت اغما بسبب قلت الاكل وحاله النفسيه
قمر بتعب : انا عايزه اشوف اختي
ادهم : مش لما تبقي كويسه الاول طيب
قمر بهدوء : انا عايزه اشوف اختي لو مش عايز توديني انا هروح لوحدي
ادهم : لا خلاص ماشي هوديكي …..ركبت قمر و دنيا معا وراحو يشوفو اختهم في القسم
ادهم : خليكم واقفين هنا وانا رجع ليكم
قمر : تمام بسرعه عايزه اشوفها …..دخل ادهم اوضه من اوض القسم وخرج وهو لابس بدلت الضابط راح لقمر مكان ما كانت واقفه
ادهم : تعالي معايه ….بصتلو قمر بصدمه من لبسو و غرورو قول لما دخل القسم
العسكري : ازيك يا بيه
ادهم : ازيك يا عسكري ….العساكر و الضباط كلهم بيعملولو الف احترام واول لما يشفو ينزلو عينيهم في الأرض محدش يقدر يرفع عينو دخل مكتبو وفضلت قمر واقفه علي الباب
قال وهو بيقعد علي الكرسي : ادخلي يا قمر واقفه ليه ….دخلت قمر وهي عماله تبص حواليها وتبص علي المكان
ادهم وهو بيتكلم في التليفون : ايوه ايوه يا نادر انا عايز البنت دي والملف بتاعها تمام بس بسرعه
قمر بخضه : عملو في اختي اي حصلها حاجه
ادهم : اقعدي يا قمر معملوش فيها حاجه متخافيش
دنيا بعياط : ياعني انت كدا رجل وحش وهتخود اختي تعيش هنا مع الناس الوحشه اللي في الفلام
قال ادهم بابتسامه جميله وهو بيقعد دنيا علي رجلو : لا يا روحي انا مش راجل وحش خالص هما كل الضباط وحشين
دنيا ببرئه : اصل كنت بشوف في الفلام ان الناس اللي بتبقا لبسه زي حضرتك كدا بيبقوا ناس وحشين
ضحك ادهم لدرجه من كتر جمال ضحكتو قمر ابتسمت وقال وهو بيبوس دنيا من خدها : متخافيش يا روحي انا مش هخلي حد يجي جنب اختك خالص
دنيا بفرحه : وماما كمان هتبقا كويسه
ادهم بابتسامه : وماما هتبقا كويسه يا روحي ….خبط العسكري
ادهم : ادخل
العسكري : تحياتي يا بيه الضابط نادر برا ومعا المتهمه سمر
ادهم بغرور: دخلهم …..دخلو وسمر اول ما شافت اختها جريت عليها وحضنتها
سمر بعياط : طمنيني علي ماما يا قمر هي كويسه
قمر بحزن شديد : ماما دخلت في غيبوبه يا سمر
سمر بعياط وهي بطل*طم علي وشها : انا السبب انا السبب انا اللي الازم امو*ت انا السبب سمحيني يا ماما سمحيني
قمر بعياط : اهدي يا سمر خلاص انتي بس قوليلي عملتي اي اللي يخليكي تيجي هنا
سمر بحزن : صدقيني يا قمر كان غذب عني والله
قمر : عملتي اي يا سمر قوليلي
نادر بزعيق : هو في اي احنا هنقديها سهو*كا انهارده ولا اي
قمر بقرف منو : متتلم يا بتاعه انت
نادر بعصبيه : انتي عارفه انتي بتكلمي مين وعارفه انتي واقفه فين انتي في القسم يا ماما
قمر بعصبيه و زعيق : والله انت لو عايز تتهز*ق انا بعرف اهز*ق حلو بردو حته اسأل صحبك مجرب ….راحت بصت لادهم
نادر بعصبيه شديده لدرجه انو رفع ايدو وكان هيضر* بها راح وقف في نص ادهم وهو ماسك ايدو
قال بكل غضب وعينو بطلع شرار : ايدك دي تقطع قبل ما تترفع عليها ❤️‍🔥😡

يتبع….

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة الرواية كاملة اضغط على : (رواية جريمة قتل)

اترك رد