روايات

رواية التوأم الفصل السادس 6 بقلم زهرة عمر

رواية التوأم الفصل السادس 6 بقلم زهرة عمر

رواية التوأم البارت السادس

رواية التوأم الجزء السادس

التوأم
التوأم

رواية التوأم الحلقة السادسة

غادروا القرية وبدأوا رحلتهم الجديدة في المدينة فور وصولهم ذهبوا إلى صالح الرجل الغني وقام بإعطائهم غرفة كبيرة وكانت تحيط بهم غرف الفالحين من كل جانب تعرفوا على جميع الفلاحين وكانوا لطفاء معهم وكان هناك فتيات وأولاد في عمر غدير وغيت وأكبر منهم أصبح لديهم أصدقاء وكانو سعدا بدأ غيت العمل في الأرض مرت الأيام وقال غيت لغدير أختي هل أنتِ سعيدة هنا؟ ردت غدير أفتقد منزلنا وقريتنا كثيرًا ولكن المكان جميل هنا والجميع لطفاء معنا في القرية كنت وحيدة الآن أصبح لدي صديقات قال غيت حسنًا بما أنك سعيدة فلنستقر هنا قالت غدير لا يهمني أين نعيش المهم أن أكون بجانبك وتكون بخير رد غيت كم أنا محظوظ بوجودك في حياتي قالت غدير وأنا أيضًا قال غيت حسنًا لقد تأخرت سأخرج للعمل إذا أردتي يمكنك الذهاب إلى صديقاتك أو دعوتهم ليأتوا إليك هيا إلى اللقاء كانت من بين صديقات غدير هناك فتاة تدعى شمس أقربهم لغدير و صديقتها المقربة كانت معجبة بغيت كثيرًا و كانت تحاول التقرب منه ولفت انتباهه بأي وسيلة ولكنه لم يكن مهتمًا بها كانت دائمًا تزورهم وتقضي طول اليوم معهم في البيت ولكن كل ما تفعله لم يجدي نفعًا كان غدير من الرجال الذين يخجلون من وجود النساء فكان كلما تكون في الغرفة يطر للذهاب لأحد أصدقائه أو يجلس في الخارج حتى تذهب مرت الأيام وفي يوم كان غيت يعمل وكانت شمس وغدير وفتيات يمرون من أمامهم قالت أحد الفتيات كيف يمكن لفتا بجماله أن يعمل في هذا الحر؟ قامت شمس بالهجوم عليها وهيا تقول من الجميل كيف تجرؤي على قول ذلك قامت غدير والفتيات بابعادها وقالت غدير توقفي يا شمس مابك اتى غيت والأولاد على أصوات صراخهم قال أحد الأولاد ما بكم؟ لماذا هذا الصراخ؟ قالت الفتاة قامت هذه المجنونة بضربي بدون سبب قال غيت لغدير أختي غدير اذهبي إلى الغرفة قالت غدير حسنًا هيا يا شمس قال غيت اذهبي بمفردك سألحق بك
الآن ولحق بها غيت ضحكت الفتاة وقالت لم يهتم بها حتى كان هناك ولد يدعى سامي يغار من غيت ويكرهه كثيرًا قال سامي لحظة هل كنتم تتشاجروا من أجل غيت؟ قالت الفتاة لم نتشاجر قلت إنه جميلة وبدأت بضربي قال سامي ما الجميل في ذلك الفتا؟ إنه يشبه اخته في كل شيء قالت شمس أنت من تشبه الفتيات انك تغار منه هو أفضل منكم جميعًا قال سامي بغضب حسنا سنرى من هو الأفضل عندما يُطرد من العمل ويعود إلى

يتبع….

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية التوأم)

اترك رد