روايات

رواية انتقام صفية الفصل الرابع 4 بقلم أمل شعبان

رواية انتقام صفية الفصل الرابع 4 بقلم أمل شعبان

رواية انتقام صفية البارت الرابع

رواية انتقام صفية الجزء الرابع

انتقام
انتقام

رواية انتقام صفية الحلقة الرابعة

رفعت ايديها فضلت تمشيها على وشي حسيت كان الدنيا بتلف بيا ما لقيتش نفسي غير وانا وقع على الارض عدلت نفسي ما لقيتش الست موجوده فضلت ابص يمين شمال في الاوضه مفيش حد
حاولت اقوم امشي ما كنتش قادره كان جسمي كله بيترعش سندت نفسي على الحيطه لغايه ما وصلت للباب خرجت وانا عمال افكر لازم اعرف الست دي حكايتها ايه وعاوزه ايه مني
يا ربي انا لو فضلت على الحال ده هتجنن ودموعي نزلت غصب عني
طلعت على اوضتي خدت تليفون ماما من الشاحن فتحت وفضلت ادور على الرقم السواق كان اسمه ايه يا ريم كان اسمه ايه اه لقيته صالح السواق سجلته على تليفوني ورنيت عليه الو الحاجه صالح معايا
صالح ايوه مين معايا
حضرتك كنت عاوزه احجز نفر في العربيه اسافر القاهره
صالح اجيلك يوم ايه
ريم بكره الصبح
صالح ماشي بكره 8:00 اجيلك عنوانك فين
ريم لا حضرتك قللي مكان الموقف العربيات اللي بتقف فيه وانا هاجي لحضرتك بس احجز لي نفر في العربيه
طلعت ورا وقلم وكتبت العنوان
مفيش غير بكره وهم ملاهيين في العزاء اخرج من غير ما حد يحس بيا
مش هسكت غير لما اعرف الست دي حكايتها
لقيت ماما دخلت وهي منهاره من العياط
سلمى بتاخد نفسها من العياط لسه صاحيه يا ريم
جريت على ماما وخدتها بالحضن وبحاول اوسيها
بقلم امل شعبان
سمعت الباب خبط ودخلت خالتي حنان
حنان يلا يا سلمى ودعي امك قبل ما يروح يدفنوها
سلمى نهارت من العياط وهي عماله تلطم على وشها سبتيني ليه ياما اةةةةة
ريم يا ماما اهدي مش كده هي راحت عند ربنا اللي احن من اي حد وموت كاس هيدور على الكل ما فيش حد خالد في الدنيا وهي كانت تعبانه ربنا ريحها
حنان ربنا يحميك لشبابك يا ريم يلا يا سلمى
سنت ماما ونزلتها مع خالتي حنان
فضلنا قاعدين تحت لغايه الساعه 12:00
حنان يا محمود تعالى وصلنا عند البيت رواح اجيب غيار للعيال
خالي مصطفى طلع فوق فوزيه دخلت اوضتها طلعت انا وماما ننام
ماما نامت وانا طلعت تليفوني ظبطت المنبه على الساعه 7:30 حسيت بعطش جاي اشرب ما فيش ميه في القزازه
انزل املا القزازه دلوقتي الوقت متاخر خايفه بس لا تظهر الست دي تاني عطشانه اوف اوف يا ربي اتغطيت ونمت عماله تقلب في السرير اخرتك يا ريم تموتي عطشانه او متعفرته
قلت اقوم وخلاص انزل اشرب كده موته وكده موته قمت من على السرير وفتحت الباب الاوضه عماله ابص يمين شمال اشوف في حد ولا لا ببص تحت شفت عمتي فوزيه كانها خارجه وعماله تبص ليكون حد شايفها خرجت وقفلت الباب وراها بالراحه
نزلت اجري
هو ايه اللي هيخرجها بالليل متاخر كده بتتسحب ليه
شعرت بالفضول اشوفها رايحه تعمل ايه رجعت تاني لا ما ليش دعوه خليني اطفح واطلع انام اوف يا ربي ما قدرتش بصراحه الفضول كلني مشيت وراها
وهي متجهه ناحيه الغيطان وانا مستغربه
ايه اللي مدخلها في الغطان كده الست دي مش مرتاحلها خالص
بعد كده لقيتها وقفت جنب الترعه كان حواليها اشجار كان في خشب محطوط على جنب
لمحت شخص جاي من هناك استخبيت ورا الخشب
فوزيه ايه يا محمد
محمد بتقولي محمد حاف كده المهم ادي الفلوس اللي انتي طلبتيها بس يمين تلاته لو ما عرفتش تجيبي خبرها لكون جايب خبرك انتي
وانتي عارفه ان انا كلمتي ما برجعش فيها
بقلم امل شعبان
وانا عمال افكر تجيب خبر مين ومين الراجل ده
حاولت اقرب ابص اشوف شكله بس كان المكان ضلمه هو عادل وشه الناحيه التانيه
فوزيه كانت لسه رايحه تنطق تقول اسم حد خشبه وقعت وانا بتحرك
لقيتها سكتت وبصت ناحيتي فضلت تقول مين مين انا كنت واقفه مكاني مرعوبه كتمه نفسي ا
فجاه لقيت قطه عدت من جنبي مش عارفه جت منين كانت قطه سوداء
محمد بس ما فيش حد دي قطه يلا امشي قبل ما حد يشوفنا
استنيتهم لما مشوا
وخدتها جاريه على البيت نهار اسود ايه الجو الرعب اللي انا عايشه فيه ده
وصلت البيت قبل فوزيه الحمد لله طلعت جري على اوضتي ولفيت نفسي باللحاف ونمت وعمال افكر هو هو مين الراجل اللي كانت واقفه معاه ده وهتجيب خبر مين ممكن يكون انا سمعت غلط قصده اخبار حد
ارهقني التفكير ونمت
صحيت على صوت المنبه قمت غيرت هدومي ونزلت
كانوا شغالين القران كانوا الستات قاعدين جوه والرجاله قاعدين بره في العزا كان الدنيا زحمه قلت دي فرصتي عشان اخرج كده ما حدش هيحس بغيابي
اتسحبت وخرجت من الباب اللي ورا عشان الباب اللي على الشارع نصبين في العزا للرجاله
مش عارفه اركب منين ما فيش تاكسي هنا
سالت راجل ماشي في الشارع لو سمحتي عاوزه ا اروح الموقف بتاع العربيات ده
شاور لي على عربيات معديه قاللي اركب العربيه دي هتنزلك في الموقف
ماشي يا عم شكرا
ركبت العربيه ونزلتني الموقف
كان المكان زحمه وفي عربيات كثيره
سالت واحد معدي لو سمحت عاوزه اروح عند العربيات اللي بتسافر القاهره
شاورلي بايديه ناحيه العربيات
جريت ناحيه العربيه عماله ادور على الراجل
شفت صالح السواق واقف جنب العربيه استخبيت عشان ما يشوفنيش
عشان لو شافني مش هيخليني اتكلم مع الراجل
فضلت ابص يمين شمال عشان اشوف الراجل اللي كان قاعد جنبه
ببص لقيته قاعد على كرسي عمال ياكل فضلت ابسبسله وشاورله بايديا ما كانش منتبهلي
استنيت لما مشي صالح السواق
رحت للراجل ازيك يا عمو
بصلي وقاللي وهو مندهش هو انتي لسه عايشه ازاي
رديت عليه قلتله ليه يعني وحضرتك اسمك ايه
قالي اسمي منعم
بص يا عم منعم اعتبرني زي بنتك انا من ساعه ما شفت الست دي واحنا كنا في الطريق هي على طول بتظهر لي كل ما اسال حد مين الست دي محدش راضي يجاوبني لو كنت تعرف حاجه عنها قوللي
منعم انا هقولك كل اللي اعرفه قصه بدات من 22 سنه كان في بنت اسمها صفيه كانت غايه في الجمال
البيت بتاعها اللي هو على اول الطريق المهجور اللي انتي شفتيه
ريم اه
منعم صفيه دي كانت امها ست مشعوذه كان ما فيش حاجه في السحر الا وامها كانت بتعمله وفي يوم ام صفيه ماتت عدى على موت امها سبع شهور
وفي يوم شفنا صفيه كانت ماشيه في البلد وباين عليها اللي هي حامل كان بطنها كبيره الناس استغربت ازاي حامل وهي مش متجوزه
ناس كانت تقول اكيد متجوزه جن من اللي امها كانت بتحضرهم
وناس تانيه كانت تقول اكيد حد غلط معاها ما هي عايشه لوحديها لا ليها غريب ولا جريب ما فيش حد يحكمها
والكلام كتر قوي في البلد
اهل البلد بقى يلقحو عليها بالكلام درجه كانوا بيضربوها بالطوب وهي ماشيه كان عاوزينها تسيب البلد وتمشي لكن صفيه ما رضيتش تمشي
كان في راجل اسمه رفعت كان دايما يدافع عنها
مره على الموضوع شهر واربع ايام
كانت ليها اكتر من خمس ايام وبتخرجش بره البيت
واحد من اهل البلد ايه يا رجاله هتفضلوا قاعدين كده ومخلين العائر دي قاعده في البلد فين النخوه بتاعتكم يا رجاله
بقلم امل شعبان
اهل البلد هاجت جريو على بيت صفيه
وهمت مولعين نار واحرقوا البيت بصفيه
الراجل اللي كان بيدافع عنها اللي اسمه رفعت
كان عمال يصرخ ويقول لهم حرام عليكم يا ظلمه
اهل البلد نزلوا ضرب فيه يقولوا لي اقعد يا مجنون
ومره على الموضوع يومين ظهرت روح صفيه رجعت تنتقم من كل اللي ظلمها تظهر
لو حد شافها في الحلم على طول بيجيله مرض ما اتحركش لغايه ما يدور ويموت
عشان كده سالتك ازاي لسه عايشه
طيب وهي عاوزه مني ايه
صالح مش عارف والله يا بنتي ده كل اللي عارفه
ريم طيب انا ما اذيتهاش هي عاوزه مني ايه
ودماغي بقت عماله تجيب وتودي

يتبع….

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية انتقام صفية)

اترك رد