روايات

رواية رد فعل الفصل الثالث 3 بقلم هاجر العفيفي

رواية رد فعل الفصل الثالث 3 بقلم هاجر العفيفي

رواية رد فعل البارت الثالث

رواية رد فعل الجزء الثالث

رد فعل
رد فعل

رواية رد فعل الحلقة الثالثة

دعاء بصدمه : يامصيبتى حامل
فريده بدموع : اتأكدي يادكتوره علشان خاطرى
الدكتوره بهدوء : انا مقدره حالتكم والله بس فعلا سلمي حامل عن أذنكم
قالت كلامها ومشيت
ودعاء دخلت جوه عند سلمي وهي بتعيط ومتعصبه ودخلت مسكت شعر”ها وشدتها على الأرض
دعاء بعصبيه : انطقى يابت حامل من مين انا معرفتش اربيكي انطققققى
سلمي بوجع ودموع : علشان خاطرى ياماما افهميني انا
قلم شديد نزل على وشها من أمها
فريده مسكت أمها وهي دموعها نازله وقالت : ماما اهدي وخلينا نفهم منها اهدي بس
قعدتها على الكرسي وسلمي كانت ضامه نفسها وقالت بخوف : انا متجوزه والله
فريده بصدمه : متجوزه !!!! من ورانا
دعاء بقهر : وايه تاني يابت بطني
سلمي بدموع : متجوزه أحمد ابن عمي فى السر بس على ايد مأذون والله و
أمها قامت من مكانها وقالت بصويت : انتي نهارك أسود ابن عمك ياسلمي وكمان ال معاه عيال راحه تتجوزي من ورانا يابنت ال….. منك لله روحي ربنا ينتقم منك يا شيخه انا مش هسكت انا هعرف كل أعمامك يجوا يقتلو”كي يخلصوا عليكي ويخلصوني منك ومن فضي”حتك
سلمي مسكت ايديها وقالت برعب : لاء ياماما علشان خاطرى اعمامي لاء بالله عليكي
أمها زقتها بقرف وخرجت وسابتها وهي بتقول : حسبي الله ونعم الوكيل فيكي ياسلمي يابنتي
سلمي بدموع ورجاء : فريده علشان خاطرى متخليش ماما تقول لحد انا أختك حبيبتك
فريده بصتلها بحزن وقالت بسخريه : للأسف ياسلمي خذلتينا كلنا
قالت كلامها وسابتها وخرجت هي كمان
سلمي بدموع : ايه ال أنا عملته ده ماشى يا أحمد مبتردش عليا دلوقتي مااااشى
🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹أستغفرووا
أحمد بحزن : بابا افهمني انا
حامد بغضب شديد : اخرس خالص مسمعش صوتك انت مصيبتك مصيبه بتتجوز بنت عمك فى السر ايه القر”ف ال فيك ده يا أخي ياريتك كنت مو”ت كان أحسن ليا
أحمد بدموع : انا مستعد أصلح كل حاجه بس بالله عليك متخليش ريتال تطلق مني انا بحبها اوى
حامد بسخريه : بتحبها ! انت تعرف يعني ايه حب أصلا انت انسان وا”طي متنفعش لا تكون زوج ولا أب حتي انا متبرى منك لحد يوم القيامه
أحمد مسك أيد أبوه برجاء : علشان خاطرى سامحني وقولى أعمل ايه انا مش هقدر استغني عن ريتال ولا البنات ساعدنى
حامد بغضب : وسلمي بنت عمك ال خليت شر”فها فى الارض
أحمد : بس أنا متجوزها على سنة الله ورسوله مش عرفي
حامد : ومفيش اشهار ولا حاجه تثبت افرض طلعت حامل هتعمل ايه يا راجل ياشهم هترميها هى كمان
أحمد بصدمه : حامل !!! لاء لاء اكيد مش هيحصل ده ريتال لو عرفت حاجه زي كده مستحيل ترجعلى
حامد بسخريه : هو انت عندك أمل اصلا انها توافق ترجعلك
أحمد حط ايده على وشه بغضب : معرفش معرفش
حامد بصله باحتقار وسابه ومشي
أحمد بقر”ف من نفسه : ايه ال انا عملته فى نفسى ده ايه القر”ف ده
🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹 أذكروا الله
تاني يوم
راضي بحنان : ايه يابنتي هتفضلي كده كتير أمك قالتلى انك مش عايزه تتكلمي وباين عليكي متخانقه مع أحمد
ريتال بابتسامه حزينه : متخافش ياحبيبي انا كويسه
راضي : على بابا ياريتال انا عارفك لما تكوني كويسه ةوعارفك لما تكوني حزينه قوليلي يابنتي مالك
ريتال اترمت فى حضن أبوها بانهيار وكأنها كانت مستنياه يسألها وابتدت تعيط بصوت عالي
راضي سابها تعيط من كل قلبها وبعدين يشوف مالها
ريتال بدموع وحزن : اتجوز عليا يابابا بعد 9 سنين عشره مابينا اتجوز عليا انا عمرى مازعلته والله عمرى ماقصرت معاه ابدا انا كنت كل حاجه فى البيت الاب والام والزوجه وهو مش موجود معانا بعد ده كله أعرف ان اتجوز عليا انا قلبي واجعني اوي يابابا انا حبيت أحمد من كل قلبي ليه يخو”ني ليه يعمل فيا كده انا زعلانه على نفسي اوي يابابا كان يجي يقولى انا مقصره فى ايه وانا والله هصلح من نفسي لكن يتجوز عليا يبقا مع ست تانيه غيري انا مش مسمحاه انا بكر”هه من كل قلبي
قالت اخر كلامها وعياطها زاد اكتر
راضي بحنان : اهدي يابنتي محدش يستاهل دموعك حتي لو أحمد قوليلي ايه ال يريحك ويخليكي مبسوطه وانا هنفذه فورا ليكي بس مشوفش دموعك دى أبدا
ريتال مسحت دموعها وقالت بهدوء : عايزه اتطلق منه مش هستحمل أفضل معاه تاني ابدا
أبوها لسه هيرد أمها دخلت وقالت بهدوؤ : فى واحده عايزاكي بره ياريتال
ريتال باستغراب : مين ؟؟
والدتها : أول مره أشوفها
ريتال قامت بهدوء وخرجت واتصدمت أنها سلمي
ريتال بصدمه وغضب : هو انتي !!!
سلمي راحت عندها وقالت بهدوء : من فضلك ممكن تسمعيني
ريتال بعصبيه : انتي ايه ال جابك هنا هو انتي معندكيش د”م اخرجي برررره من وشي
سلمي قعدت على الكرسي وقالت بهدوء : انا جايه اطلب منك طلب ورجاءا تنفذيه
ريتال بسخريه وغضب من بجاحتها : وكمان بتتشرطي عليا انتي ملتك ايه انتي معندكيش د”م
سلمي غمضت عيونها وقالت بثبات : انا هستحمل اهانتك علشان عارفه ان من حقك بس انا كنت عايزاكي تقنعي أحمد يعلن جوازنا انتي الوحيده ال تقدر تعمل كده انا أهلى هيق”تلوني انا حامل
ريتال فتحت عينيها بصدمه وقالت بوجع : حامل !!!!!!

يتبع…

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية رد فعل)

اترك رد