روايات

رواية متعة الحياة الفصل الخامس 5 بقلم عادل عبدالله

رواية متعة الحياة الفصل الخامس 5 بقلم عادل عبدالله

رواية متعة الحياة البارت الخامس

رواية متعة الحياة الجزء الخامس

متعة الحياة
متعة الحياة

رواية متعة الحياة الحلقة الخامسة

وطلعت باقي الفلوس التمانين الف اللي كانوا معايا .
قعدت تبوس فيا وتحمد ربنا وبعدين جريت علي العيال وقالتلهم ابوكم ورث يا ولاد ، شافوا الفلوس وكانوا فرحانين اوي .
وبعدين قالتلي : لازم اول حاجة تعمل حاجة لله علشان ربنا يباركلنا في الفلوس دي وبعدين نشوف هنعمل ايه .
قولتلها : هعمل حاجة لله ، بس عاوزك الاول تطلبنا اكل من كنتاكي .
بصتلي ومش قادرة تتكلم . قولتلها : مش كنتي بتتريقي علي فقري بالكلام ده .
قالتلي : معلش يا طارق من ضيقي وضيق ظروفنا . معلش سامحني .
: طيب وحرقة دمي السنين اللي فاتت دي مين يدفع تمنها ؟ مين يعوضني عنها ؟!!!
: اهو ربنا عوضك اهو الحمد لله ، ننسي االي فات ونعيش حياتنا بقي زي ما الناس عايشة .
: لو عاوزة تنسي اللي فات انسيه براحتك ، لكن انا مش هنسي .
بصيت للعيال وقولتلهم : كل واحد يقولي بقي نفسه في ايه ؟
هادي ابني الكبير : نفسي في موبايل يكون احدث حاجة علشان زمايلي كانوا بيتريقوا عليا علشان مش معايا تليفون .
قولتله : حاضر يا عم هادي هنزل اجيبلك التليفون النهاردة .
زياد وميادة كمان طلبوا الاتنين تليفونات حديثة .
قولتلهم خلاص احنا ننزل اخر النهار نشتري ٥ تليفونات لينا كلنا .
مش هقدر اوصف الفرحة اللي كانت في عينيهم وهما فرحانين وبيضحكوا .
جينا وقت الغدا ومراتي بتقولي : هنتغدا ايه ؟
قولتلها هنزل اجيب اكل من اي مطعم .
نزلت جيبتلهم اكل غالي وقعدنا كلنا واحنا مبسوطين .
نزلنا اخر النهار واخدت معايا ٣٠ الف علشان اجيب ٥ موبايلات .
هادي اخدنا وروحنا توكيل اكبر شركة موبايلات ، لما دخلنا قعدنا نتفرج علي الموبايلات لحد ما هادي قالي : هو ده يابابا الموبايل اللي انا عاوزه .
بصيت لقيت الموبايل ب ٣٢ الف جنية !!!!
كنت في حالة ذهول !!! معقول ده سعر الموبايل اللي ابني عايوزه ؟!! يعني ال ٥ موبايلات ب ١٦٠ الف جنية !!!
بعدين افتكرت ان الفلوس كتير اوي هتعدي ال ٥٠ مليون جنية .
قولتلهم : الفلوس اللي معايا مش هتكمل دلوقتي ، احنا نيجي بكره احسن علشان نجيب ال ٥ موبايلات .
سمعنا موظف الفرع قالي : حضرتك ممكن تجيب الفيزا كارت وتاخد االي حضرتك عاوزه .
اتكسفت اقوله اني مش معايا فيزا ، ضحكت وقولتله معلش اصل انا نسيت الفيزا بتاعتي في البيت .
قالي : ممكن بفيزا المدام .
قولتله : للاسف المبلغ اللي فيها مش هيكمل ، هنيجي بكره احسن .
قالي : اللي زي ما تحب يا فندم .
مشيت وانا مبسوط اول مرة رجل بالشياكة دي يحترمني الاحترام ده كله !!
قررت اني لازم اعمل فيزا كارت .
تاني يوم عملت فيزا كارت وحطيت فيها مليون جنية .
وروحت الشركة اللي كنت فيها البارح واشتريت ال ٥ موبايلات بالفيزا وانا فرحان اوي !!!
وبعد عشر دقايق جالي اتصال من زميلي في الشغل سألني عن سبب اني مش روحت يومين ورا بعض ؟ قولتله اني مش هروح الشغل تاني . حاول يقنعني ان ده رزقي ورزق عيالي وحرام عليا اقطع عيشي بايدي والكلام ده .
قولت في بالي لازم اروح اقابل مديري في الشغل اللي كان بيهزأني كل شوية .
وفعلا روحت عديت علي الشغل وطل

يتبع….

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية متعة الحياة)

اترك رد