روايات

رواية المجنونة والمضطرب الفصل الخامس 5 بقلم سلسبيل أحمد

رواية المجنونة والمضطرب الفصل الخامس 5 بقلم سلسبيل أحمد

رواية المجنونة والمضطرب البارت الخامس

رواية المجنونة والمضطرب الجزء الخامس

المجنونة والمضطرب
المجنونة والمضطرب

رواية المجنونة والمضطرب الحلقة الخامسة

= انتي زعلانه مني
– لاء خالص يا زين.
= لا ياريت تقولي انك زعلانه ومتعاملنيش كدا
– جدو كلمني وسأل عليك ابقي كلمه طمنه انا هطلع
زين مسكها: ليلي! بلاش طريقتك دي
– مالها! طريقتي دي حتي عاقله مش احنا كبرنا برضو ومبقناش عيال! ولازم نكون بنتصرف بعقل
= انا مكنتش اقصد
– هو انت حصلك اية امبارح؟
“زين سكت واتنهد ”
ليلي زعقت بغضب: طيب مش عاوز تقولي حتي اية كان مخليك كدا وبتتجاهل الموضوع عارف ليه عشان فعلا مش احنا صحاااب ولا حتي اخوات زي ما بتقول انا مش عارفه احنا اي
“سابته ومشيت وهو لقي عبد العزيز بيتصل قبل ما يتحرك و يشوفها”
– الو اسف يا جدو نسيت اكلمك في ميت حاجه و
قاطعه: انت عملت اية ل ليلي؟
– عملت لها اية ازاي؟
= كلمتني وقالت انها هتمشي وهتيجي عالامتحانات
– نعم !
= زى ما سمعت
– طب انا هتكلم معاها
= ولغيت مواعيد فالشركه ليه هو انا اسافر تسيب الدنيا تتعك يا زين
– جدو انا مضغوط صدقني
= رتب امورك انت مش عيل واها صح الولد الى كان هيتقدم ل ليلي مش هيجي خلاص.
– احسن
= ايه؟
– أقصد مش هيجي ازاي هو لعب عيال
= لاء بس سألتها ورفضت فا اعتذرلته
– اهاا احسن برضو سلام يا جدو
“زين قعد وفضل يفكر يصالحها ازاي افتكر زمان وهما صغيرين لما كنت بتقفش عليه جامد ”
فلاش باك #
– خلاص بقي طيب بطلي عياط
= متتكلمش معايا انا مخصماك
– ده كله عشان قولتلك هتفرج عالماتش ومش هنلعب
= اها وعلفكره هلعب مع صحابي التانين
– تؤ تؤ تؤ هتلعبي معايا انا بصي جبتلك اية
= مش هبص ها
– مصاصه فراوله وبالسكر كمان
= مش عاوزة
– خلاص بقي خديها انا اسف متزعليش مني هلعب بكره كتير معاكي دلوقتي نامي عشان المدرسه وخدي المصاصه
“ابتسمت بطفوله وخدتها وفتحتها وبدات تاكلها
ومدام كلتها معناها انها سامحته..!”
= حلوة اوي
– استني
= اية
زين ابتسم: في حاجه كمان
“مد ايده ليها بشوكلاتة”
– شوكولاتة كمان ده كدا بحبك اوى
= وانا بحبك كمان
باك #
“زين افتكر المصاصه كان دايما يصالحها بيها!! نزل بسرعه يدور فكذا مكان لحد ما لقي محل صغير بتاع حاجات بيبعها اشتري كل العلب الى عنده وراح عندها بعد ما حطهم في بوكس شيك بلونها المفضل”
*طق طق طق طق*
– مين
= هيكون مين
– نعم يا زين انا مخصماك متدخلش
زين دخل ولا كأنه سمع حاجه وحط البوكس قدامها
= اية ده؟
– افتحيه و شوفي
= ايا كان اية هو مش عاوزة ومش بكلمك
– طب افتحيه!
= لاء اخرج
– طب افتحيه وهخرج
“ليلي بدأت تفتح بلامبالاه واول ما شافت العلبه عرفت المصاصه علطول ابتسمت غصب عنها وعيونها دمعت”
– كنت متوقع اشوف الريأكشن ده والابتسامه دي
مش قادر اوصفلك بحب ابتسامتك ازاي وملامحك..
= انت ازاي جبتهم! بعد كل السنين دي انت لسه فاكر
– طبعا ومش هنسي ابدا واسف عشان كل الى قولته والى عملته معاكي وطبعا المصاصه دي تقديم اعتذار ها بقا هتقبلي؟
ليلي بزعل : بس انت قولت اننا مش عيال وان
زين قاطعها ومسك ايدها باسها: ياستي انا اسف حقك عليا بس انا اكتشفت اني كبير مع الناس كلها ولسه عيل معاكي انتي..
ليلي بصتله بحب ودهشه وبعدين بصت للبوكس فتحت مصاصه وكلتها وزين فهم وضحك: معناها انك مش زعلانه خلاص؟
“ليلي هزت راسها وابتسمت ”
= حلوة اوي بجد
– استني
= اية
زين ابتسم وغمزلها: في حاجه كمان
وطلع الشوكلاتة وليلي افتكرت ذكرياتهم سوا و انها كانت بتقوله بحبك بعدها لكن لسه خايفه يقلب عليها تاني!
ولسه هتتكلم زين قاطعها: هقول المره دي انا الى هبدء يا ليلي انا … بحبك.
ليلي فتحت عيونها وكأنها مش مصدقه: بببب ايه؟
زين همس جمب ودنها: بحبك.
– بتحبني!! بتحبني بجد امال ليه كنت بتقول انك…
= انا هفهمك كل حاجه بس كل الى عايزك تعرفيه دلوقتي اني زي مانا انتي مخسرتنيش وانا مش هقدر اخسرك وصح مش هترجعي القاهره وهتفضلي معايا هتفضلي جمبي يا ليلي عشان ان..
“ليلي قاطعته بحضن و زين حاوطها بأيده وشعور الامان بيزيد بقربها لي وبقي حاسس انه هيموت لو بعد عنها ضمها لي بحنيه و قرب راسها لحضنه.”
ليلي حست بيه بيتنهد بتعب: زين ؟ انت كويس
= انا عمري ما اطمنت لحد كدا من زمان عمري ما اطمنت لحد غيرك وببقي كويس وانا قريب منك
ليلي شدت على حضنه: وانا عمري ما حبيت غيرك او حبيت اكون مع حد غيرك
زين بفرحه: اية؟؟
ليلي بعدت وغيرت الموضوع: احم جدو قال تروح الشركه ولا اي؟
زين بتأفأف: امم بتهربي
= لا بجد لازم تروح عشان ميقلقش وهو مسافر
– لو هتيجي معايا ماشي
= زين!
– هتيجي معايا يلا بينا
= وبعدها تحكيلي الى حصل؟
زين باس ايديها: موافق
” ونزلوا الشركه مع بعض وهما فالعربية ليلي كانت مركزه مع زين وبتبصله بحب وهو خد باله وكلمها وهو باصص قدامه وبيسوق ”
– ليلي متركزيش معايا كدا هبصلك انا كمان ونعمل حدثه
= انت كنت واحشني اوي يا زين اوي
– انا معاكي طول الوقت
= بس كنت بعيد
زين مسك ايدها: انا فاهمك كل حاجه كانت متلخبطه بس دلوقتي هصلح كل دا
= هنصلح اي حاجه سوا زين
– بحبك
وصلوا الشركه و زين طلع هو وليلي وبدء يشتغل وليلي مازلت مركزه معاه وهو لاحظ فا ساب الورق وبصلها ليلي اتوترت وضحكت
– ركز قدامك قصدي بص قدامك!
= تؤ مش قادر
– زين احنا جايين نشتغل ها جدو مدايق عشان الحاجات دي الى لغتها فا لازم تركز و… انت بتبصلي كده ليه! بقو..
قاطعها زين و قرب و باسها..

يتبع…

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية المجنونة والمضطرب)

اترك رد