روايات

رواية حياتي الفصل السادس 6 بقلم إسراء درويش

رواية حياتي الفصل السادس 6 بقلم إسراء درويش

رواية حياتي البارت السادس

رواية حياتي الجزء السادس

حياتي
حياتي

رواية حياتي الحلقة السادسة

حور: انا عكيت الدنيا يا آسر
اسر: في ايه بس؟!
حور: كل حاجة ضاعت و………
معرفش في حاجة غلط حصلت في ورق الصفقة
اسر: ممكن تهدي وتشرحيلي
حور: انا بوظت الدنيا
اسر: اهدي بالله عليكِ متعمليش كدا في نفسك
حور: انا فاشلة
اسر: لاء مين قال كده انتي كبرتي الشركة وتورطيها وعملتي حاجات كتيره في وقت قليل مش معنى انك غلطتي غلطة يبقى تمسحي تعبك اللى فات ده كله
بطلي تقللي من نفسك يا حور عشان انتي شاطرة وشجاعة واحسن من ميت راجل
انت مفيش منك وانا متأكد ان الغلطة دي مش منك
ورق الصفقة كان فين؟!
حور: في مكتبي
اسر: وانتي اكتشفتي الغلطة امتى
حور: من ساعة كدا
اسر: الكاميرا اللى ركبناها سوا هنا كانت شغالة
حور: اه
اسر: طب يلا نراجعها مستنية ايه يلا
بعد لما فضوا الكاميرات٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠
اسر: كنت متأكد انك متغلطيش غلطة زي دي
حور: عرفت منين؟!
اسر: انا واثق فيكي وف قدراتك انا ثقتي فيكي عمياء يا حور
حور: مسحت دموعي وكملت انا نفسي مش واثقة في نفسي
اسر: بس انا واثق فيكي وعارف انك مستحيل تغلطي غلطة زي دي
بس اقسم بالله العظيم لعرفك يا مازن
هبااااة
هبة: نعم يا بشمهندس
اسر: اجمعيلي كاست الشركة وعلى راسهم الاستاذ مازن وهاتيهوملي
هبة: حاضر
اسر: اتحركي بسرعاااه
هبة: حاضر حاضر
في ريسبشن الشركة٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠
اسر: طبعاً عاوزين تعرفوا ايه حصل؟!
الاستاذ مازن المحترم بدل ورق الصفقة لصالح شركة المتحدة
واتصور واترفد ومتحول للتحقيق في النيابة العامة
مازن: انا انا
ناوله اسر لكمة وقع على اثرها بيتألم
حور: اسر لاء
اسر: انت تخرس خالص وتحمد ربنا اني هسيبك عايش بعد اللى عملته ده ارموه بره
حور: شكراً يا آسر
شكراً انك وثقت فيا في الوقت اللى كنت فقدت فيه انا الثقة في نفسي شكراً ليك
اسر: انا بثق فيكي اكتر من نفسي يا حور والحمد لله كله عدى
_________________________
حور: دودو ازيك
هدى: الله يسلمك ياقلبي
حور: اخبارك ايه واخبار فيروز و محمد ايه؟
هدى: زي الفل يا حبيبتي
اخبارك انتي ايه؟!
حور: انا كويسة
هدى: انا عرفت حوار احمد متزعليش يا حور والله انتي تستاهلي احسن منه هو اخويا اه بس ميستاهلكيش والله وبعدين انا عرفت انك كبرتي الشركة انتي والبشمهندس اسر
حور بهيام: اسر
هدى: ااااااه آسر
الابتسامة دي معناها اننا وقعنا
حور: وقعة ايه بس يا هدى دنا لسة يدوب بتعافى
هو بس دعمه ليا مقويني وثقته فيا كبيرة اوي وقفته معايا في كل موقف وشهامته فوق الوصف
هدى: بتحبيه؟!
حور: لاء ومينفعش احب تاني كفاية اللى حصلي لما سلمت قلبي لحد انداس عليا يا هدى وانا مش حمل وجع تاني
هدى: مفيش حد زي التاني
حور: وانا مبقاش عندى حاجة اديها لحد انا روحي اتفتت يا هدى
هدى: ربنا يكون في عونك يا حبيبتي ويوفقك يارب
حور: يارب
___________________
عند اسر٠٠٠٠٠
اسر: انا بحبها اوي يا يوسف دموعها كسرتني
كان نفسي اطبطب عليها واحضنها واخبيها من العالم كله بس مقدرتش
انا نفسي تحس بيا
يوسف: متستعجلش يا اسر انت عارف ظروفها واللي مرت بيه
اسر: انا بحبها ومش عاوز غير اني ابقى معاها واعوضها
يوسف: بس طبيعي هي مرت بحاجات وحشة كتير ومش حمل تجارب تانية حالياً لو بتحبها استناها تتعافى
__________________
فاطمة: صباح الخير يا حبيبتي
حور: صباح النور يا ماما
حور: خير في ايه؟!
فاطمة: احمد راجع يا حور
لوني اتخطف مكنتش عاملة حساب لليوم ده
بلعت ريقي بصعوبة وكملت
حور: الحمد لله على سلامته يا ماما
فاطمة: الله يسلمك يا حبيبتي ب..
ياسر: صباح الخير يا حور
حور: صباح النور يا بابا
لو سمحت يا بابا انا عاوزة اطلب من حضرتك طلب
انا عاوزة اروح بيت بابا محمود
ياسر: ليه يا حور؟!
حور: عادي كان نفسي اروح من زمان بس كنت مأجلة الموضوع
ياسر: متخافيش يا حور الفيلا كبيرة ومش هتشوفيه كتير
حور: مش كدا بس
ياسر: مبسش انا عمري ما كنت اتخيل انك في يوم تسبيني واتحط في الموقف ده انا انا ااه
حور: بالراحة يا بابا بالله عليك عشان صحتك خلاص مش همشي والله خلاص ارتاح انت بس
مكنتش حاطة في بالي الموقف ده اني اضطر اشوف احمد تاني واتعايش مع الوضع عادي كدا وكونه حب عمري اللى فقدته واللى قلبي لسة بيحبه
الوضع هيبقى صعب عليا اوي وانا مش حمله
____________________
اسر: مالك
حور: مفيش
اسر: ده بجد
حور: اه والله بجد
آسر: احمد راجع صح؟!
حور: اانت عرفت منين
اسر: عمي ياسر قالي
حور: امممم
اسر: احمد انسان كويس
حور: ااه جداً
اسر: امم طيب لما هو كويس انفصلتوا ليه؟!
حور: محصلش نصيب
اسر: بتحبيه؟!
حور: ما هي دي المشكلة انا كنت مفكرة نفسي اتعافيت من حبه بس انا طلعت لسة بيفرق معايا انا متعافتش من حبه ولا حاجة انا لسة متعلقة بيه وبحبه
اسر: محدش بيتعافى الا لما يكون عاوز يتعافى واللي بيحب مبيقدرش يكره ولا يبعد عن اذنك
حور: اسر
……..
نظرته مفهمتش معناها حسيتها عتاب او لوم او يمكن وداع مش فاهمة كان يقصد بيها ايه
بس حسيته اتوجع عيونه دمعت اتكسر
زعلت من نفسي اوي انا بقيت زي احمد بوجع ومبفكرش في الكلام قبل ما اقوله
_______________
اسر بانهيار: لسة بتحبه يا يوسف انا كنت مجرد صديق
يوسف: اهدى يا اسر مش كدا
اسر: ليه؟! انا حبتها
يوسف: وهي لسة متعافتش وانا قولتلك متستعجلش عليها
اسر: بس ده سابها
يوسف: ده كان حب عمرها يا اسر افهم انا قولتلك قبل كده لو هتيأس من الاول يبقى تفضها سيرة
انا تعبت والله تعبت
وقلبي انكسر انا كنت معاها كنت بسندها كنت بفرح بفرحها وهي برضه فضلت تحبه هو طب وانا انا فين يا حور
_______________________
فاطمة: الحمد لله على سلامتك يا احمد
احمد: الله يسلمك يا ماما
حور: ازيك يا احمد
احمد: الحمد لله يا حور ازي….
حور: الحمد لله على سلامتك
احمد: الله يس….
مستنتش انه يرد وكملت
حور: فين بابا يا ماما
فاطمة: جوة يا حبيبتي في اوضته
حور: يا صباح الاناناس على اجمل الناس
ياسر: صباح الخير يا بكاشة
حور: مش قاعد بره ليه يا حج
ياسر: عادي
حور: لاء مش عادي يا بابا احمد لسة راجع من السفر
ياسر:انتي عارفة موقفي منه
حور: يا بابا اللى كان بيني وبينه خلص وراح لحاله وانا مسامحة عشان خاطري متخلنيش اخس اني السبب في دمار علاقتكم ببعض
ياسر:انتي طيبة اوي يا حور والله كنتي خسارة فيه
حور: ده قدري يا بابا ونصيبي وانا رضيت بيه الحمد لله ويلا بقا اطلع اقعد معاه
ياسر:ماشي يا ستي عشان خاطرك بس
_______________________
فات كام يوم وعلاقة بابا واحمد بدأت تتحسن
هدى: ازيك يا بت يا حور
حور: الله يسلمك يا دودو
هدى:مالك مدمعة ليه
حور: لاء مفيش
هدى:انتي زعلانة ان احمد هيخطب
حور: هيخطب؟!
هدى:انا انا آسفة والله مكنتش اعرف انك متعرفيش
في اللحظة دي مكنتش متخيلة رد فعلي خالص انا مزعلتش بجد مزعلتش خالص
عادي ولا اكن حاجه حصلت
______________________
حور: صباح الخير يا هبة
هبة: صباح النور يا استاذة حور
حور: هو الاستاذ اسر مجاش
هبة:لا يا فندم
حور: وبعدين بقا يا آسر انت فين
حاولت اكلمه كتير قافل تليفونه ومش عارفة اوصله اعمل ايه بس ياربي
________________
هدى:مالك يا حور
حور: اسر يا هدى اسر بقاله اسبوعين مش عارفة اوصله
هدى:اسر؟! انتي مزعلتيش عشان احمد هيخطب
حور: مش عارفة انا نفسي مستغربة حالي انا مش هاممني غير اني اعرف آسر فين كنت مفكرة نفسي هزعل لما اعرف ان احمد هيخطب بس معرفش في ايه
هدى:كلمتيه
حور: يجي مليون مرة قافل موبايله ومبيجيش الشركة ومش عارفة اوصله خايفة يكون حصله حاجة
هدى:طب متعيطيش اهدي خلينا نعرف نفكر
________________________
احمد: حور ممكن اتكلم معاكِ
حور: مش فاضية دلوقتي يا احمد
احمد:بس انا عاوز اتكلم ضروري
حور: وانا قولتلك مش فاضية
احمد:طيب اهدي فيه اي
حور: الو يا بابا عرفت عنه حاجة؟!
لاء ازاي بس بالله عليك يا بابا دور عليه عشان خاطري
ياسر:حاضر والله انا بدور اهدي بس يا حور
حور: يارب يا اسر تكون بخير يارب
_________________________
ياسر:ايوة يا حور
حور: ايوة يا بابا
ياسر:انا لاقيت آسر
حور: بجد فين
طيب انا جاية حالا
احمد:حور ممكن نتكلم
حور: مش وقته يا احمد
احمد:لاء وقته انا لازم اتكلم معاكِ
حور: انا رايحة اشوف آسر يا احمد
احمد:من آسر ده مين آسر اللى دخل بينا ده
حور: انت عاوز ايه
احمد:عاوزك يا حور انا بحبك انا اتأكدت اني بحبك كنت مستنى منك تمنعي الطلاق بس انتي معملتيش كدا كنت مستنيكي تتمسكي بيا بس انتي بعدتيني عنك وخلتيني أسافر امريكا ورجعت لاقيتك كملتي حياتك ونجحتي ولما رجعت استنيكي تستقبليني بس مكنتيش موجودة وكذبت وقولت اني هخطب على امل انك ترجعيلي بس حتى محستش انك مضايقة وكل همك كان آسر وبس انا بحبك يا حور انا اسف
حور: اسف؟! اسف على ايه يا احمد
على حبي اللى مقدرتهوش ولا الكلام اللى كنت بتكسرني بيه
انت محبتنيش انت كنت مفكر اني حاجة انت بتملكها ولما ضاعت وحشتك عادي
انت عمرك ما حبتني ولا حبيت غير نفسك انت لما رجعت لاقيتني نجحت واتخطيتك استكترت عليا اني ابقى كويسة انت ديما كنت عاوز تشوفني ضعيفة ومكسورة عشان افضل محتاجة ليك وانت يبقى سهل عليك تكسرني انت مريض
وانا كنت زيك مريضة بالضعف وانت اكبر ضعف في حياتي بس اتخطيتك يا احمد واتعافيت منك بفضل ربنا ثم آسر
اتعالج يا احمد عشان انت مريض
سيبته ومشيت ولاول مرة احس انه مبقاش فارق معايا نظرته ودموعه وكسرته قدامي موجعتنيش المهم عندي ان اسر بخير
غريب الانسان مبيحسش بقيمة الحاجة غير لما بتروح منه انا كنت مع احمد وكان عندي استعداد اديه عمري بس هو مشافش غير نفسه وانا كمان بقيت زيه لما آسر اداني وقته واهتمامه ودعمه وانا دورت ظهري وسيبته انا آسفة يا آسر
____________________
حور: ايه يا بابا فين آسر
ياسر:اهدي ياحبيبتي هو جاي اهو
حور: هو كويس
ياسر:اه والله
اسر: ازيك يا حور
حور: آسر ازيك انت انت كويس
اسر:مكنتش كويس قبل اما شوفك
حور: مشيت ليه
اسر:حسيت انه مكنش ليا مكان
حور: انا دورت عليك في كل حتة مش لاقيتك
اسر:مش قولتلك قبل كدا متعيطيش وانا معاكي
حور: مسحت عيونها بطفولة ما انت مشيت
اسر:بس رجعت عشانك انا آسف بس حسيت ان مش ليا مكان
حور: تقوم تمشي ومش تعافر
اسر:دي كانت خطة عمي
حور: بابا؟!
ياسر:انا اسف يا حور
حور: ليه كدا يا بابا؟!
ياسر:آسر جه وقالي انه بيحبك وانا كنت عارف انك بتحبيه بس كنتي محتاجة تواجهي نفسك وتحسي بقيمته في حياتك كان لازم تاخدي درس يا حور
اسر:اانا اسف اني مشيت واوعدك مش هكررها تاني
ياسر:آسر طلب ايدك مني ها قولتي ايه
حور: لاء يا آسر وانا المرة دي مش هبقى رهينة لحد تاني ومش همسك في حد باعني انا مش موافقة
قومت ومشيت انا خلاص بقيت قوية مش مهم قلبي المهم كرامتي انا اتعودت على التخلي ومش هسمح ان حد يختبر حبي ومشاعري تاني مش هجرب الوجع ده تاني اانا اه خسرت حبي بس كسبت نفسي
_________________________
هدى:ليه كدا يا حور
حور: ده كان الصح ياهدى
هدى:بس بابا هو اللى قاله يختفي
حور: بس هو وافق هو كمان راهن على حبي
هدى:انتي ليه مصرة توجعي قلبك
حور: ولا وجع ولا حاجة بكرة كله يطيب
________________________
بعد اسبوعين:
حور: ايه الدوشة دي يا ماما
فاطمة: ضيوف جايين عندنا يا قلب ماما يلا قومي اجهزي كدا عشان تطلعي تسلمي
حور: ناس مهمة يعني
فاطمة:ها اااه جداً يلا البسي الدرس ده والخمار ده
حور: مين جابهم دول
فاطمة:ها هدى جيباهملك وهي بتشتري حاجة ليها عجبوها وجبتهوملك
حور: لونهم ابيض!!!!
فاطمة:اه يلا يلا البسيهم وحطي شوية ميكب خفيف كدا
حور: ميكب!
في ايه يا طماطم قولي الحق
فاطمة:مفيش وبلا بقا لو بتحبيني
حور: ماشي يا ست الكل
لبست الدرس والخمار حطيت كحل وزبدة كاكو وخرجت من غرفتي
فاطمة:العروسة جت اهي
حور: عروسة؟! ايش تقصدوا بالكلام الماسخ ده
ايه فيه ايه انا فين
اسر:انا جاي عشان نكتب الكتاب
حور: آسر
اسر:يا عذاب قلبه
المرة ددي يا حور مش هسيبك ابدا ولو رفضتي
همو. ت نفسي انا آسف والله
حور: بعد الشر عليك متقولش كده
اسر:تتجوزيني
حور: هتستحملني
اسر:العمر كله
حور: بطفولتي وخوفي
اسر:بطفولتك وخوفك
حور: هتسيبني
اسر:مستحيل
حور: موافقة
فاطمة:لولولولولولولولولولوي
بارك الله لكما وبارك عليكما وجمع بينكما في خير
اسر:انا بحبك
حور: وانا كمان
___________________
كنت عاوزة اقفلها قفلة مفيهاش حب وسعادة بس انا بميل للنهايات السعيدة
انا عارفة ان الواقع مش ديما بيكون سعيد بس انا بشوف انه كفاية عليا تعاسة الواقع احيانا
كل اللى مقتنعة بيه ان النهايات السعيدة بتفرح حتى لو كانت مجرد رواية
واللى اكيد ان مفيش قصة اولها صبر الا اخرها جبر ده اللى اتعلمنها من دينا وقرانا وقصص انبياءنا مفيش قصة فيها عسر غير لما انتهت بيسر
بكرة اجي احكيلكم قصة جبر انا وهتكون حقيقية مش بس بقلمي هتكون بقلبي وقدري
تمت بحمد لله.

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية حياتي)

اترك رد