روايات

رواية ريم وحازم الفصل الثالث 3 بقلم وهج ابراهيم

رواية ريم وحازم الفصل الثالث 3 بقلم وهج ابراهيم

رواية ريم وحازم البارت الثالث

رواية ريم وحازم الجزء الثالث

ريم وحازم
ريم وحازم

رواية ريم وحازم الحلقة الثالثة

زقته بعيد وقالت بضيق : انت فاكرني ايه ياحازم ..فاكرني من البنات بتوعك زي هانيه هانم وصاحبتها عشان تحضن وتبوس برحتك متنساش اني بنت عمك يااستاذ واللي بتعمله ده حرام..
لسه هيتكلم ويرد عليها…
جريت على اوضتها ودفنت وشها بمخدتها وبدأت تعيط ..مش عارفه بتعيط ليه يمكن عشان عمل كده معاها ..يمكن عشان حست انها غلطت لما سمحت ليه يعمل كده…
اما حازم مسح وشه بغيظ وخرج لمامته وقال..
حازم : ماما انا هكتب على ريم النهارده..
ام حازم باستغراب : تكتب عليها ..
حازم :ايووا ياماما..
ام حازم : بس يابني انت متأكد مش عايزاك تظلم البنت معاك..
حازم : اي ياماما شايفاني اي هكلها يعني انا هتجوزها..روحي بلغيها تجهز هروح اجيب المؤذون..
ام حازم باستغراب : بالسرعه دي..
حازم : ايووا ياماما..مش هتاخر…
بعد شوية وقت اتكتب الكتاب..وريم راحت اوضتها بضيق..
مامت حازم بتبص عليهم مش فاهمه حاجه..
حازم ودع المؤذون والشهود ورجع شاف مامته واقفه
ام حازم :اي اللي بيحصل ده..
حازم بانشغال : مفيش ياماما..ولسه هيمشي يروح اوضة ريم
وقفت مامته قدامه وقالت : على فين..
رفع حواجبه بضيق : هكلم مراتي فيها حاجه..
مامته بتحذير: حازم..
حازم بتذمر : ماما ريم بقت مراتي..وعايز اتكلم معاها فيها حاجه دي…
ام حازم : البنت مش على بعضها اي اللي حصل انت غصبتها ع الجوازه دي..
حازم : غصبتها ازاي منا على ايدك متكلمتش معاها..
ام حازم :ماشي ياحازم هشوف اخرتها معاك..
حازم بابتسامه باس راسها : اخرتها عسل ياعسل انت …ادخل ابارك لمراتي بقى بطريقتي..
بصت لابنها بقلة حيله: ماشي يابن بطني ماشي..
دخل حازم اوضتها وكانت بالحمام بتغسل وشها وقف يستناها لحد ماخرجت واول ماخرجت شدها ليه من خصرها..
شهقت ريم وقالت بصدمه : ححازم..
حازم بتوهان : مبروك الف مبروك..ولسه هيبوسها..حطت كفها على شفايفه تمنعه..
بص ليها حازم بغيظ : ايه تاني..
ريم : ممكن تسيبني..وتطلع من اوضتي..
حازم بسخريه :ده بحلمك مش بعد مابقيتي مراتي .. مش كانت حجتك الجواز اهو اتجوزنا ولسه هتتكلم قاطعها ببوسه طويله وايده بتتحرك على جسمها بجرأة وووووو

يتبع…

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية ريم وحازم)

اترك رد