روايات

رواية زين وشمس الفصل الثاني عشر 12 بقلم نادية مصطفى

رواية زين وشمس الفصل الثاني عشر 12 بقلم نادية مصطفى

رواية زين وشمس البارت الثاني عشر

رواية زين وشمس الجزء الثاني عشر

زين وشمس
زين وشمس

رواية زين وشمس الحلقة الثانية عشر

…اي لي ياشمس
شمس:ده حل خلو اوي يافريده
فريده:طب والطفل
شمس: كده كده ماكنش عايز الطفل
وحكت ليها ع كل حاجه
فريده: معقوله ياشمس
شمس: اه يافريده
فريده: طب ادي زين فرصه
شمس:مش قادره اضعف قدام حاجه تانيه يافريدهة
فريده بحزن: مش عارفه اقولك ايه
شمس: ولا حاجه..المهم اني مبسوطه دلوقتي
وعملوا عصاير وخرجوها
عاصم: لالا تسلم ايدك يا شمس ماشاء الله نفسك حلو اوي فعلا ست بيت شاطره اوي ياشمس
شمس:تسلم ياعمي
وخلصو وقعدو مع بعض وحسام عينو طول الوقت ع فريده
شمس: تعالو نكمل قعدتنا في الجنينه
فريده: تعالوا نلعب
حسام: ماعنديش مانع
زين: ولا انا
شمس: وانا
زين:يلا تعالى ياروان
روان: لالا انا مش عايزه
زين: قومي يالا يابت
عاصم: قوموا انتو احنا الكبار قاعدين
و جابوا كوره وكانوا مبسوطين اوي وبيلعبوا وشمس كانت مبسوطه اوي وهي بتلعب
زين قرب منها وقال: حبيبتي ما تشوطيش جامد عشان البيبي
شمس :ما تخافش يا زين
زين :مش ممكن البيبي يترج
شمس بابتسامه صغيره: لا يا حبيبي ما تخافش وبعدين ما حدش هيقدر يهزمنا
فريده :ليه بقى ان شاء الله يا ست شمس لعلمك بقى انا وحسام هنهزمكم
حسام: عندك حق يا فريده يلا بينا نعلم عليهم
وبعد وقت حلو وكله ضحك وفرحه شمس وزين يكسبوا
شمس: بقولكم اي باتوا النهارده وتعالوا نقضي يوم سوا وبعدين الفيلا كبيره قوي
زين: اه خليكم النهارده
وبعدها عاصم وعبير راحوا على اوضه ووليد راح اوضه تانيه والشباب فضلوا قاعدين
فريده :انتم ايه ناويين تقعدوا قوموا يلا
حسام: هتعملي فينا ايه يا اختي
فريده :قوم انت وهو وهي يلا
شمس :في ايه يا بت
فريده: ندخل المطبخ مش في مواعين وفي حاجات كثير لازم يعملوا معانا هما هياكلوا وخلاص
زين :نعم يا اختي
فريده :زي ما سمعت
زين :لا لا مش متفقين على كده خالص
شمس بكبرياء مصطنع: انا اغسل
فريده :وماله بقى يا اختي.. كل واحد عليه مهمه زين عليه المواعين
زين :هو حد اتكلم
حسام: اه عليك المواعين
فريده: وحسام عليه المسح
حسام: سمعت صوت دبانه
شمس: ومراد عليه البوتاجاز
مراد: لا لا لا لا انا دكتور وليه اسمي
فريده: يلا يا بابا دكتور دي في المستشفى
زين: وانتم بقى هتعملوا ايه
فريده :هنظبط بره وهنعمل لكم فشار وحلويات وكابتشينو ونقعد نتفرج على فيلم يلا يا بنات
وخرجوا البنات يكملوا الترويق ودخلوا جوه المطبخ الشباب
زين: احمم اتفضلوا معايا
مراد :يا شيخ اتلهي ده اتحكم علينا
زين :انا يحصل فيا كده
وفضلوا يضحكوا عليهم وخرجوا بره وقعدوا وقضوا وقت حلو جدا والفيلم خلص
زين :يلا يا شباب تصبحوا على خير الفيلا فيلتكم
روان :ايه ده كل واحد فيكوا بينام في اوضه
زين: لا خالص وراح شال شمس وكمل .مش قلنا في راحه وطلع بيها على الاوضه بتاعته
شمس: هو احنا بجد هنام هنا
زين :مش شايفاهم كلهم بره يعني هنام انا في اوضه وانتي في اوضه
شمس: ليه ما دخلتنيش الاوضه بتاعتي
زين :طب وفيها ايه لما تبقي معايا
شمس ما بتحبش الاوضه دي عشان بتفتكر لما زين كان بيجيب فيها البنات.. وهو فهم
زين :معلش يا شمس استحملي النهارده بس
وفضل يبص عليها وسرحان في جمالها
شمس اخذت بالها انه باصص عليها واتكسفت وقالت: في حاجه
زين: انتي حلوه النهارده كده ليه
شمس: انا حلوه طول عمري يازين.
زين: فعلا
شمس. بس انت اللي مش واخد بالك
زين:اناا
شمس:انت اي
زين: ولا حاجه
شمس:طيب يلا ننام
وقرب ونام جنبها وشدها في حضنه جامد
شمس: في حاجه
زين : ازاي تنامي بعيد عن حضني
شمس: ومن امتى وانا بنام جنبك
زين :من دلوقتي
وهي فضلت بصه علينا
زين: في حاجه
شمس: مفيش بس مستغربه
زين : ليه
شمس: مش عارفه
زين :نامي يا شمس وارتاحي
وبره الكل دخل ينام الا فريده ما عرفتش تنام خرجت قعدت بره في الجنينه ولقيت حسام بره
فريده :لسه صاحي
حسام: مش عارف انام
فريده :ولا انا
حسام :تعالي اقعدي يا فريده
وراحوا قعدوا على كراسي
حسام: تعرفي انك جميله اوي
فريده :عارفه
حسام :مغروره قوي على فكره
فريده :خالص دي ثقه بالنفس على فكره عن اذنك انا داخله
وجت تقول مسك ايدها
حسام :حتى عينيك الواحد مش قادر يقاومها
فريده :انا عايزه انام
حسام :مش ما كانش عندك نوم من شويه
فريده :لا انا عايزه انام
حسام :من حقك جميل يدلع
فريده: اتلم على فكره
حسام :هاتي رقمك
فريده: لا طبعا
حسام :ما تخافيش يا ستي مش هعاكسك
فريده :طيب ماشي
حسام :يا رقم القمر مره واحده
فريده: انت اونطجي قوي على فكره
حسام: لا خالص انا بس بقول الحقيقه
وهي دخلت تجري على جوه وهو بره فضل يضحك عليها
وتاني يوم ..في اوضه شمس وزين
شمس صحيت بتقول جواها ياه كان نفسي قوي انام في حضنك يا زين وانت بتحبني كده بس جاي بعد ايه بقى
وهو صحي
شمس :صباح الخير
زين: صباح النور على عيونك يا شمسي
شمس: ايه نسيت ان في ناس عندنا
وقاموا يجهزوا ونزلوا
والبنات جهزوا الفطار وجه وقت ان هم يمشوا
شمس :ابقوا تعالوا تاني بجد اليوم امبارح كان حلو قوي
زين :اه انا عمري ما انبسطت كده البيت بيتكم يا شباب في اي وقت واتمنى ان احنا نتجمع تاني التجميع الحلوه ده
شمس: فعلا غيرنا مود والله
وخلصوا وقعدوا شويه صغيرين وقاموا ومشيوا
ومره خمس ايام من غير اي احداث جديده وهم على نفس الوضع
فريده راحت تقعد مع شمس
فريده: لسه برده بتبعدي عن زين
شمس: زمان زعلنا كان مقسوم لنصين نص علشان هم كانوا ما كانوش بياخدوا بالهم ان هم زعلونا والنص الثاني ما كانوش بيكلفو خاطرهم ويروحو ايصلحونا اما دلوقتي ظهروا موضه جديده اللي مزعلينا بيتبجحوا وزعلانين ان احنا قررنا نشيل الزعل من قلوبنا وبعدنا عنهم وزن محتاج يتغير وفي امك كلها بتقول حب اللي شاف قلبك على حقيقته مهما كان تصرفه معاك
فريده :طب ما تحاولي تعاتبيه انا ملاحظه انك بطلتي تعاتبي زين
شمس : الست لو بطلت تعاتبك اتاكد انك خسرتها ومجرد ما تلاقيها سكتت خايف لانها بتبقى خلاص رامت طوبتك او بالبلدي كده نزلت من نظرها ساعتها بس هتفهم امتى وهتفتقد وحنانها عليك واعتبها وتتمنى لو تشوف غيرتها ولهفتها عليك حتى اوقاتكم هتوحشك بس للاسف ندمك مش هيفيدك الست لو مشيت وره عقلها مش هترجع تسمع لقلبها تاني حتى لو كانت روحها فيك في ليالي كانت بتبقى كده بتبقى صعبه رخمه دمها تقيل انما عارف كل اللي مصبرها عليك انها بتعدي زي كل الليالي ما بتعدي بتبقى مميزه لدرجه ان العمر كله بيتغير وده ما بيبقاش زي الاول خالص انما بتعدي
فريده: بس لازم تدي لي فرصه يا شمس
شمس :مش عارفه
ومشيت فريده
وكلمها المحامي الورق جاهز يا مدام
شمس :تمام ابعت لي الورق
وبعت لها الاوراق وبصت على الورق
وجه زين وقربت منه وشمس وقالت :خذ يازين
زين :ايه
شمس: ده ورق طلاق
زين:اي
وقربت منه واديته قلم
شمس: يلا يا زين عشان نطلق
زين خد منها القلم وهو عمال يبصلها
ومسك الورقه وقلم
وحصل

يتبع…

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية زين وشمس)

اترك رد