روايات

رواية قلبي الذي احبها الفصل الثاني عشر 12 بقلم شيمو

رواية قلبي الذي احبها الفصل الثاني عشر 12 بقلم شيمو

رواية قلبي الذي احبها البارت الثاني عشر

رواية قلبي الذي احبها الجزء الثاني عشر

رواية قلبي الذي احبها الحلقة الثانية عشر

تاني يوم الصبح بتصحي حور
حور بانهيار وصويت ابعد عني ابعد عني
رعد حور اهدي انا رعد مش هاذيكي
حور لا ابعد هتعمل ايراكتر كن اللي عملته لو مكنتش طردتي مكنوش خطفوني وعرفت الحقيقه
رعد سمعيني ياحور ارجوكي
حور لاااااابصويت امشيييييي
مروان خلاص اهدي اهدي اطلع بره يارعد
رعد بيطلع بره
في القصر
حكيم يلا ياولاد نروح المستشفي حور فاقت الحمدالله
عز يلا ياجده
محمد انا جهزت انا وورد
فهد دقيقه هشوف كارما هتيجي ولا لا
حكيم لا يابني خليها تيجي احسن
وبيتحركه كلهم ع المستشفي
عند ماهر
ماهر شفت ياغبي الخطه في الوقت ده كانت غلط
شريف اعمل اي قولت الحقها قبل متقلهم
ماهر قصدك تنتقم انها مردتش بيك
شريف في الحالتين هخلص عليها
في المستشفي
بيوصله كلهم وبيدخله
سليم اي يارعد قاعد هنا لي حور ملها
بيحكلهم كل اللي حصل
مازن طبعا مش سهل عليها كل اللي حصل
فهد خلاص هندخل نطمن عليها وخليك انت هنا
بيدخله ومروان بيكون جوه
حكيم حمدالله ع سلامه ياقمر
فهد طمني هي عامله اي
مروان كويسه بس نفسيتها تعبانه ومحتاجه تخرج من كل ده طبعا
بيسلمه البنات ع حور وبيفضله يهزره معاها عشان يخففه عنها
سليم كدا بتخوفينا عليكي ها
مصطفي خوفتكم انتم انما انا عارف انها جامده وكانت قد كل ده
ساره طبعا صاحبتي يابني
كل ده وحور بتبتسم بس
حكيم مصطفي قوم خلص كل حاجه عشان نخدها ونروح وتستريح
وبيخدوها ويخرجه واول مبتشوف رعد بتبدا تصوت
ويغم عليها بيشلها سليم وبيروحه
في القصر بيوصله كلهم
حكيم حاول متقربلهاش يارعد الفتره دي
رعد حاضر وبيطلع اوضه وهو حزين
والكل بيروح ينام
عند محمد وورد
محمد بهزار مش كفايه كل ده بنام ع الارض اي مصعبتش عليكي
ورد لا صعبت نام انهارده ع السرير
محمد وهتنامي جنبيى
ورد انهارده بس وبكره هنرجع زي الاول وبعد مالدنيا تهدي هنطلق
محمد بصدمه نطلق انتي عايزه كدا
ورد اه مش انت متجوزني غصب انا هقلهم اني مش مستريحه وهنطلق
محمد ده اخر قرار
ورد اه
محمد يبقا هعمل اللي انتي عيزاه تعالي نامي بقا
بتنام جنبه ورد ولاول مره يزعل بجد انها ممكن متبقاش معاه ف يوم
ورد في سرها ده انا هشيبك هجيبك لحد عندي تتاسف ابقا معاك وبتبتسم وتنام
عند فهد
بيبقا واقف في البلكونه وبيشوف كارما في الجنينه ف بينزلها
فهد عملتلك معايا نسكافي احكيلي بقا اي مخليكي سهرانه كدا وشغلك
كارما عادي مجاليش نوم ف نزلت اتمشي وانت بقا
فهد في حاجه شغلاني وبيبتسم
كارما قول لو حابب
فهد اكيد هقولك بس مش دلوقتي
كارما شايف النجوم حلوه ازاي
فهد اه بس شايف قمر احلي
وبيفضله يتكلمه ويهزره لحد مبينامه مكنهم وبيطلع النهار عليهم
تاني يوم
بيصحه كلهم علي صوت حور وهي بتصرخ
بيطلع يجري رعد وبيدخل بيلاقيها قاعده تعيط
رعد حور مالك في اي بتعيطي كدا
حور سبني سبني متقربش مني
بتدخل كل العيله
حكيم في اي
رعد معرفش دخلت لقتها كدا
فهد طيب ياحور لازم نعرف اي حصل لما اتخطفتي ونعرف موضوع عيلتك
حور هحكلكم كل حاجه
وانا صغيره دخل ناس ع البيت وموته امي وابويا قصاد عيني بعدها طلعت جري وجريت ع بيت عمي واتربيت هناك وكانو
بيعملوني اوحش معامله زل واهانه وضرب وكبرت وبقيت بشتغل في الشركه اللي ابويا لي فيها النص ومع الوقت عرفت
شغل عمي الحقيقي وعرفت انه بيتاجر في الاعضاء ودول بيكونه من مستشفي المجانين اوناس مايته في حادثه ولما عرفت
كل ده قعدت اجمع في الورق اللي يثبت وفجاه لقتهم فيوم جاين البيت وعايزين يخلصه عليه ف مسكت السكينه وضربت
واحد ونزلت جاري ويومها قبلت سليم وقتها لما سالتي في اي قلتله انها خناقه ع ورث ولما خطفوني عرفوني ان هما اللي
موته ماما وبابا عشان اكتشفه شغلهم برضو
رعد كل ده عشتي لوحدك
حور اه لوحدي وبعدها جيت انت كملت عليا
مازن خلاص اللي حصل حصل المهم تستريحي دلوقتي
شهد اه ونخرج بليل نفسي اخرج ياعالم
ليلي ياريت ياجده
ياسر قلب جده هخرج بليل
ليلي بقول جده انت مالك
حكيم هههه خلاص اخرجه كلكم وانا هقعد انا واهليكم نشرب شاي هنا
اميره يااحسن جده في الدنيا
بيجي اليل
ورد يلا يابنات نقعد مع حور ونلبسها ونحطلها ميكاب انا طلبتلها فستان تحفه
اميره اه يلا
بيدخله عند حور ويهزره معاها ويحطلها ميكاب
كارما بصي الروج ده هيبقا احلي عليها
شهد وانا هعملها ايلاينر
اميره هتخرجي يابت ياحور تجيبي عريس
ليلي فستان القمر وصل وصل
بتلبس حور فستان ازرق تحت الركبه وكود وبوت اسود
ورد يلا احنا كمان نجهز يابات
بتروح ورد تلبس
ومحمد بينبهر بجملها وشكلها
بتبقا لابسه فستان نبيتي بكم وميكاب خفيف
محمد وانا همشي ازاي مع الجمال ده كله
ورد خلاص ممكن تمشي لوحدك وانا همشي مع البنات
محمد مين ده ده انتي مش هتسيبي ايدي بجمالك ده
وبينزله
وبتكون ليلي لابسه فستان سماوي وجاكت قصير
واميره لابسه فستان احمر
وشهد لبست فستان اسود
وكارما لبست فستان حرير لي اكمام وسعه وشعر كيرلي
ساره بتلبس فستان ابيض وكود
وكل الشباب بيلبسه بدل
رعد بادله سوده كلها
فهد بادله اسود وقميص ابيض
مصطفي بدله كحلي
مازن بادله رمادي
عز بيلبس بنطلون اسود وقميص ابيض وبيفتح اول زراير القميص
وياسر بيلبس بادله اسود وبليزر سماوي
سليم بيلبس بادله اسود وبليزر ابيض
محمد بيلبس بادله اسود وقميص ابيض
بينزله كلهم وبينبهره بجمال البنات
سليم مش شايفه ان لبسك حلو اووي
ساره اه ده اكيد
سليم طب تاني مره مشوفكيش لبسه كدا تاني مش عايز عين حد تيجي عليكي
ساره بضحك حاضر يلا بقا ولا اسيبك وامشي
سليم لا تروحي فين بجمالك ده اخبيكي ازاي
ياسر يارتني كنت اتجوزتك بدل مالقمر ده بعيد عني
ليلي بس بقا احنا وسط العيله
ياسر وفيها اي واحد وبيدلع خطبته مع ان لبسك ملفت بس هتجوزك وهلم الحلويات دي
رعد بيشوف حور وبيبقا غيران إزاي كل الناس هتشوفها لا دي لي هو بس
بيقرب عليها وبيبقا هيمسك ايدها
حور بعد ازنك اوعا عايزه اعدي وبتسيبه وتمشي ورعد بيبقا هيموت من الغيظ
فهد انا اول مره عيني تشوف حد حلو كدا
كارما بابتسامه شكرا
فهد بيبوس ادها وبيبتسم
عز مخلاص رومانسيا راعو اني مش مرتبط
بيضحكه كلهم وبيروحه مكان بيكون حفله
طول القاعده رعد باصص لحور بس
ياسر متيجي نروح مكان تاني لوحدينا
ليلي هنروح فين بس
ياسر تعالي بس
فهد عجبك المكان
كارما اه تحفه
فهد تعالي نشوف النجوم تاني اي رايك
كارما يلا اهو
عز بيكون بيرقص هو ومصطفي ومازن
بيخبط عز في بنت اي مش تخدي بالك وانتي حلوه كدا
البنت افندم متلم نفسك اي قله الادب دي
عز الله القطه بتتكلم
البنت ريناد اه وبعرف اخربش ف خاف بقا
عز متتلمي يابت
ريناد بت تبتك ياحيوان انت
عز انا حيوان
مصطفي خلاص خلاص احنا اسفين اي ياعم عز متهدي
عز ده اي البت قليله الادب دي .
سليم عارفه ياساره وجودك ف حياتي غير مني كتير
.
ساره بجد للاحسن ولا للاوحش
سليم للاحسن ولكل حاجه حلوه انتي حلوه اوي ياساره حلوه بكل تفاصيلك هزارك وظلامك وضحكك
وبيفضله يتكلمه كتير .
بيجي واحد لحور عشان يرقص معاها
حور بتقوم معاه ورعد بيبقا مش عارف يعمل اي وغيران اواي حبيبته بترقص مع احد
بيقوم يمسكها وبيضرب الشاب وياخددها ويخرج بره المكان

يتبع…

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية قلبي الذي احبها)

اترك رد