روايات

رواية لم تكن خادمتي 2 الفصل الأول 1 بقلم ثقتي بربي تكفيني

رواية لم تكن خادمتي 2 الفصل الأول 1 بقلم ثقتي بربي تكفيني

رواية لم تكن خادمتي 2 البارت الأول

رواية لم تكن خادمتي 2 الجزء الأول

لم تكن خادمتي
لم تكن خادمتي

رواية لم تكن خادمتي 2 الحلقة الأولى

أسر : بقولك اطلعي بره
سوسن بعياط: يا حبيبي انا مهما كان أمك
نورا شهقت وحطت ايديها علي بؤها
أسر بزعيق: انتي كدابه ؛ بص لابوه الواقف ساكت
اسر: انت ساكت ليه اطردها
محمود: ……
سوسن بعياط: أسر اسمع مني بس انا معنديش مكان اروحه والله غصب عني انا عمري ما اسيبك بمزاجكي ودخلت وقفت قدام ابنها وبتعيط
أسر : ابعدي عني انا مش عايز اسمعك اصلا امشي
وطت سوسن علي رجله وهو بعد عنها وبص لابوه انت ساكت ليه ؟
محمود بضعف: ما هي بتقول مفيش مكان غير…..

 

 

اسر: اه قولتلي طيب اشبع بيها وانا همشي انا ومراتي وشد نورا من ايديها ودخل بيها الاوضه ورزع الباب
نورا وقفت ساكته لانها مقدرة الموقف الهي مش فهمه فيه أي حاجه ده
أسر بزعيق: انتي واقفه كده ليه ؟! ما تتحركي جهزي الشنط
نورا بهدوء:حاضر
أسر حس انه مخنوق وهي ملهاش ذنب وتقريبا ملوش غيرها حاليا شدها وهي بتحضر الحاجه وحضنها وعيط كتير اوي في حضنها افتكر لحظه اما امه اتخانقت مع ابوه عشام تمشي وهو ماسك فيها وافتكر لما قالها هتسيبي ابنك وكان ردها امال اسيب نفسي معاك واسيب البحبه افتكر قد ايه عاش في حزن بسبب ان امه طفشت وقد ايه كان محتاج ليها وهي مش موجوده قد ايه اتوجع من كلام الناس عليها قدامه حقيقي هو مش قادر يتحمل يشوفها حتي قدامه و ده غصب عنه وازاي اصلا ابوه واقف ساكت وعينه بتلمع رغم كل ده مش معقول الحب يعمل كده فيه واتمني ان حبه لنورا ميوجعهوش كده نورا حسيت ان في حرب جواه وضمته و طبطت عليه لحد ما هدي ورفع وشه ليها ابتسمت نورا لي مدت ايديها علي وشه مسحت دموعه وشبت عشان تبوس راسه وده ضحك أسر
أسر بضحك:ياقصيره
نورا بهزار:ابقي وطي انت
شالها أسر ورفعها من الأرض
اسر: أو كده مثلا سهل اكتر
نورا اتكسفت: لاء كده هنتأخر علي تجهيز الشنط وانا مستعجلة اروح هناك
أسر كشر بعدم فهم:هناك فين

 

 

نورا: الشقة الانت اشترتيها وانا كنت فيها
اسر: اااه والله يابنتي كنت لسه مفكرتش بس برافو عليكي يلا بقي خلصي بسرعه
نورا بكسوف:طيب نزلني
أسر إبتسم ونزلها ودخل غير في حمام اوضته كانت هي خلصت
اسر:خلصتي
نورا:اه خلصت
خد أسر نورا و الشنط وخرج اول ما محمود شافه قام يوقف عشان يكلمه
اسر: لو سمحت انت قبلت بيها انا مقبلش خسارة يا بابا بجد خسارة
خرج أسر وشد نورا وراه و ركبوا العربية
عند بيت عبد الله ولسه بدأ كلام مع حازم بس اتصدم….

يتبع…

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية لم تكن خادمتي 2)

اترك رد