روايات

رواية إنه لي الفصل السادس 6 بقلم دعاء علاء

رواية إنه لي الفصل السادس 6 بقلم دعاء علاء

رواية إنه لي البارت السادس

رواية إنه لي الجزء السادس

رواية إنه لي الحلقة السادسة

رنيت عليه
_وصلت لسة
كنت هكلمك
_نام بقي انت تعبت معاناالنهاردة
تعب ايه بس لا تعب ولا حاجة
_تصبح ع خير
وانتي من أهله تاني يوم
الباب خبط
_مين
مصطفي
اتفضل
ايه ده ،انت جاي ليه ف ايه
اقصد اتفضل بقي

 

 

_ماما مصطفي المدير بتاعي ف الشغل يا ماما
اتفضل يابني تعالي
اذي حضرتك النهاردة يا امي الحمد لله انا كويسة شكرا علي تعبك يابني
برضه تعب انتي هتعملي ذي
تعب ايه بس
المهم انا شامم كدة ريحة محشي ده مين اللي عامله
_انا قومت بدري وجهزت الاكل علشان ماما بتحب المحشي
لا وانا كمان بحب المحشي
استوي استوي
بتحب البط
ده جدا يعني بس بطريقة معينة ماما كانت بتعملها
طب دوق بقي وقولي هيبقي حلو زي بتاع طنط الله يرحمها
طب يلا علشان من الصبح علي كوباية نسكافيه
تسلم ايدك ريحته تجنن
طب دوق بقي
انتي حاطة برتقان ف التتبيلة _اها دي ماما معلمهالي كانت متعلماها من ام واحدة صاحبتها من ايام الدراسة والحقيقة مش بنحب ناكله غير كدة
تسلم ايدك

 

 

دي طريقة ماما وتيتة كنت دايما اول ما اخش البيت واشم ريحة المحشي اسال علي البط ده علي طول
تسلم ايدك واسكتي بقي عايز اكل
_انا اللي اسكت ع كل حاضر
تشرب ايه
نسكافيه
_معندناش بلاك
نسكافيه عادي يادعاء بلاك ده ف الشغل علشان افوق اوركز
_تسلم ايدك
فكريني ابعتلك فايل الشغل الجديد علي الواتساب تاخدي فكرة بس علي ماتنزلي الشغل
طب ابعت
منا مش عارف موبايلي فين
ممكن موبايلك
_طبعا اتفضل
كتب نمرته
مصطفي المدير نحن نختلف عن الاخرون
فضل يضحك ف انا عرفت بيضحك علي ايه
ماما فيه ايه يابني
بصي يا امي بنتك مسجلاني ايه
القاعدة اتحولت لضحك وهزار
بعد كام ساعة
استإذن بقي لازم امشي نورتنا يابني
الف سلامة عليكي يا امي
نزلت وصلته توصل بالسلامة
مبسوطة اني شوفتك النهاردة
هتوحشيني

 

 

ومشي بالعربية
دقة قلبي ف الوقت ده كان ممكن تتسمع ده بجد مصطفى قالي وحشتيني اول مرة من سنة ونص
مصطفي قرب مني اكتر وغيرته عليا كانت بتزيد بس مقاليش ولا اعترف بحبه ليا
بس أفعاله كانت كلها حب الايام كانت بتعدي وحبنا لبعض كان بيزيد وزيارته لبيتنا زادت
وقرب من ماما ولقاء
اوي ولو نفسه فحاجه كان بيقول لماما
وماما كانت بتعتبره زي احمد اخويا بالظبط
كانت كل ما تشوفه كانت بتقولي يارب احمد يجي من السفر وحشني اوي
مصطفي بيفركني بيه
اخد نمرة احمد وبقي يكلمه من فترة للتانية
فات سنتين
بالظبط ياه
كل التفكير ده فدماغي
بصوت عالي يوه بقي
مش عااارفة انام
لقاء: اعمل ايه
انا اللي هعمل ايه عندي جامعة الصبح اتخمدي
وقولي لمصطفى يتجوزك علشان احنا زهقنا بقي من جنان كل يوم ده
تطفي النور وتفضلي ساكتة

 

 

وف الاخر تطلعي زي الملبوسة كدة تصرخي اعمل ايه اعمل ماتنجوزوا بقي زهقتونا
_ياريت يالقاء ياريت هو راضي ينطق ولا يقول هينطق اكيد لقاء :هينطق ما احنا كلنا عارفين انكم بتحبوا بعض بس هو شكله تقيل شوية
تفتكري قطع الاجازة بتاعتك ليه وعايزك تنزلي الشغل بكرة
اكيد وحشتيه ؟
انتوا كمان تفتكروا قطع الاجازة ليه

يتبع…

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية إنه لي)

اترك رد