روايات

رواية حياة الفصل الثامن 8 بقلم شهد فؤاد

رواية حياة الفصل الثامن 8 بقلم شهد فؤاد

رواية حياة البارت الثامن

رواية حياة الجزء الثامن

رواية حياة الحلقة الثامنة

رزان وتقوم بكل عصبية وبصوت عالي: هو اللي بسمعة دا صح ي اياد
اياد ببرود: اي اطرمتي ولا اي
رزان بعصبية وتروح ناحيتهم: لا مطرمتش ماانا ياما اتحايلت عليكو اروح اشتغل في الشركة اشمعنا هيا يعني اللي اول ماجت واخدت كل حاجه
اياد ببرود لا مثيل له: اولا كدا صوتك دا ميعلاش
وثانيا بقا ملكيش دعوة انا اعمل اللي عاوزه تمام مش انتي اللي تقوليلي اعمل ومعملش
رزان بصوت عالي وتقرب من حياة: انا مش عارفه اي اللي جابك في حياتنا يريتك موتي زي ابوكي
اياد ويرفع ايده يضرب رزان علي وشها: عشان تبقي بعد كدا تعرفي تتكلمي باحترام
رزان وتمسك وشها: بقا انت بتضربني عشانها
حياة والدموع ملت عنيها وطلعت تجري لبرا
اياد بص بقرف لرزان وجري ورا حياة عشان يلاحقها
༺༺༺༺༺༺༺༺༺༻༻༻༻༻༻༻༻
صلو علي النبي♡
اياد وطلع جري ورا حياة
حياة ماشية والدموع مغرقة وشها ومش شايفة اي حاجه فتحت بوابة الفيلا وطالعة جري
اياد شافها وهيا بتفتح الباب: حيااااة استني
حياة جاية بتعدي الطريق وكان في عربية جاية الناحية التانية مش شايفاها
اياد بصدمة وجري بسرعة سحبها بعيد عن العربية
وقعو علي الارض وحياة مش مستوعبة اللي حصل وعمالة تعيط
اياد قام من علي الارض وسحب حياة تقف هيا كمان وماسك ايديها: انتي كويسة فيكي حاجه
حياة وتبعد ايديها منو ولسا برضو بتعيط: انا عاوزة اروح بيتي
اياد بقلق: لا طبعا مش هتروحي في حتة وهتقعدي في البيت ومتاخديش بكلام الهبله اللي جوا هيا بس غيرانة منك
حياة ودموع في عنيها وبصالة: لو سمحت عاوزة اروح بيتنا انا مش حابة قعدتي هنا انا كل اللي خلاني اجي هو بابا وخلاص عملت اللي كان عاوزة مني انا بقا اروح بيتنا تاني
اياد ويسحب حياة من ايديها: تعالي معايا
راح اياد دخل من بوابة الفيلا: عم حسين هاتلي العربية لو سمحت
عم حسين: حاضر يبني
بعد شويه جاب عم حسين العربية لاياد
اياد ويفتح باب العربية لحياة: اركبي يحياة
حياة بعند: مش عاوزه اركب انا قولت عاوزه اروح
اياد بتعب: حياة لو سمحت اركبي بجد تعبت اركبي عشان خاطر باباكي مش عشان خاطري
حياة واخيرا سمعت كلامة وركبت
اياد قفل الباب وراح ركب هو كمان واتحرك بالعربية ووقف في مكان بعيد عن البيت
اياد باهتمام: هديتي
حياة: شوية
اياد طيب ممكن نتناقش بهدوء: اولا كدا متاخديش بكلام المتخلفة رزان
حياة بدموع: انا من اول ما دخلت الفيلا وهيا مش سيباني في حالي وانا معرفش اصلا انا عملتلها اي عشان تعمل معايا كدا انا في غني عن كل الصداع دا اعيش في بيتي احسنلي
اياد: وانتي عادي تستسلمي من اول مرة كدا عادي زي ما هو بيتها فهو بيتك انتي كمان واكتر كمان انتي اقوي من ان كل ماهيا تقولك حاجه تعيطي وتقولي عاوزه اروح بيتي عافري دا بيتك كمان هيا بتعمل كل دا عشان تطفشك بس خليكي انتي بقا اذكي منها وتجاهليها نهائي
حياة: ولي اصلا اعمل كدا انا عاوزه اعيش من غير مشاكل مع حد
اياد: مثلا عشان خاطر جدو وتيتا اللي بجد مشفتوهمش فرحانين غير لما انتي جيتي واديتي روح حلوة في المكان
حياة تبص قدامها وتربع ايديها: خلاص ماشي انا هوريها
اياد: ايوا كدا يحياة يجامدة
༺༺༺༺༺༺༺༺༺༻༻༻༻༻༻༻༻
صلو علي النبي
بقلم: الكاتبة شهد فؤاد
في الفيلا علي السفرة
الجد بعد مامشي اياد بصوت عالي: تستاهلي ولو محترمتيش نفسك هخلية يموتك كمان سمعاني
الجد وبص لهنا: ابقي لمي ولادك شوية وعلميهم الاحترام
رزان بصتلهم بعصبية وطلعت اوضتها
༻༼༻༻༺༺༺༺༺༺༻༻༻༻༻༻༻༻
صلو علي النبي ♡
بقلمي الكاتبة: شهد فؤاد
بعد شوية وصل اياد وحياة الشركة
اياد: يالا انزلي
حياة نزلت من العربية: خلاص ي اياد مش عاوزه اشتغل غيرت راي
اياد يروح جمبها بس شغل عيال يحياة يالا بينا
مشيت حياة مع اياد جوا الشركة لحد لما طلعو المكتب بتاعة
حياة: انا عاوزة اطلب منك طلب
اياد: ويقعد علي مكتبة: اكيد قولي
حياة: انا عاوزة نتعامل اكننا منعرفش بعض
اياد باستغراب: لي
حياة: عشان انا مبحبش شغل الوسطي وعشان محدش يقول اني شغالة في الشركة عشان خاطر قريبي
اياد ببتسامة: طلاما دا هيريحك انا معنديش مانع
حياة ببتسامة: مرسي
اياد: اخيراا ابتسمتي داانا علي كدا اعمل كل اللي انتي عاوزه عشان تبتسميلنا ونشوف الضحكة العسل دي
حياة بكسوف: ها مقولتليش هعمل اي انا بقا
اياد بضحك: اتهربي اتهربي براحتك يعم
في العموم ساندي هتيجي تاخدك وتعلمك كل حاجة وزي ماقولت فترة التدريب هتكوني السكرتيرة بتاعتي
حياة: وساندي هتروح فين
اياد: متقلقيش حولتها عند ايهاب صحبي
حياة: طب لي انا ممكن امسك اي حاجه غير السكرتارية
اياد: بس انا عاوزك تكوني معايا خلص الكلام
ساندي خبطت ودخلت خلت حياة متعرفش ترد علي اياد
ساندي ببتسامة: صباح الخير
اياد وحياة: صباح النور
ساندي ببتسامة: ازيك يحياة عامله اي
حياة ببتسامة: الحمدلله تمام وانتي
ساندي ببتسامة: كلو تمم الحمدلله
حياة: يارب دايما
اياد واتحول تماما: لو خلصتو فقرة التعارف فيلا برا
حياة بصتلة بصدمة ومعلقتش وطلعت هيا وساندي
༺༻༻༺༺༺༺༺༺༺༻༻༻༻༻༻༻
صلو علي النبي ♡
حياة بصدمة: هو اي اللي حصل جوا دا
ساندي بضحك: لا دا العادي
حياة: بجد
ساندي بضحك عليها: اه
ساندي: يالا بقا عشان اعلمك ان شاءلله كل حاجه انهاردا
حياة ببتسامة: استعنا علي الشقا بالله
بعد مرور اربع ساعات شغل متواصل
حياة وتقعد علي الكرسي: لا خلاص مش قادرة كفاية لحد كدا
ساندي بضحك عليها: داانتي هتفرفري مننا كدا يبنتي
حياة: ربنا يسامحك ي اياد يبن عمو سليم
اياد من وراها: شكرا يست حياة
حياة بخضة: حرام عليك يعم وقعت قلبي في رجلي
اياد بضحك: معلش يختي يالا عشان هنروح
حياة وتقوم تقف وتلم حاجتها ويضحك: واخيرااا باي يساندي ابقي قابليني لو شوفتي وشي تاني
اياد بضحك: كدا كرهتي البت في الشغل من اول يوم
ساندي بضحك: اللاه ماانت اللي قايلي اديها دا كلو
حياة وتبص لاياد: ماشي ي اياد
اياد: ماشي يساندي مخصوملك يومين
ساندي بضحك: توبة يبيه
اياد ابتسم يالا بقا باي وطلع قبل حياة
حياة سلمت علي ساندي وركبت مع اياد العربية
اياد واتحرك بالعربية: شكلك تعبتي
حياة: اووي بجد اي يعم العذاب دا
اياد ببتسامة: معلش هتتعودي
حياة بصتلة وسكتت
وصلو الفيلا
اياد: استنيني هركن العربية وندخل سوا
حياة وتنزل من العربية: اوكي
نزلت حياة وراح اياد يركن العربية
حياة لقت حد وراها: بتبص لقته مروان
مروان بغمزه: ازيك يمزه عاملة اي
حياة وتبعد عنه: علفكرا انا ليا اسم
مروان ويقرب : ازيك يحياة
حياة: الحمدلله
مروان: اي واقفة لوحدك لي
اياد ويجي من وراه: معايا ملكش دعوه
مروان: يعني اي معاك
اياد: يعني ملكش دعوه بيها سامعني
مروان وتجاهل اياد تماما: ويشاور لحياة باي يموزه ومشي
اياد بعصبية وشتمه: عيل متربتش
اياد ويشد حياة من ايديها: اوعاكي تتكلمي مع الزفت دا تاني سمعاني
حياة بخوف: حاضر
وسابها ودخل الفيلا
دخلت حياة وراه لقت الكل قاعد في الريسبشن
اياد: السلام عليكم
حياة: السلام عليكم
الكل: وعليكم السلام
حياة وراحت تسلم علي جدها وجدتها
الجدة وتطبطب علي ضهر حياة: يالا غيري هدومك وتعالي
عشام العشا
حياة وتقوم: حاضر يتيتا عن اذنكو
طلعت حياة اوضتها ولمحت اياد طالع علي السلم
دخلت حياة وغيرت هدومها لقت تليفونها بيرن
وكانت رؤي
حياة وترد عليها
حياة وتدخل تكلمها في البلكونة: وحشتيني اوي يرؤي بجد
رؤي: وانتي اكتر والله اي اخبار الدنيا
حياة: تعبت يرؤي مش حابة اقعد هنا عاوزة ارجع بيتي
رؤي: طبيعي يحياة انتي لسا متعوديش عليهم هو مجرد شوية وقت وهتتعودي اي عاملين معاكي اي
حياة: كلهم كويسين والله وبالاخص اياد بيعاملني حلو اوي ومهتم بيا وبيعملي كل اللي انا عاوزه بجد انا مشوفتش زيه قبل كدا وخلاني اشتغل معاه في الشركة
رؤي: اوعااا الصنارة غمزت ولا اي
حياة بضحك: لا الصنارة مغمزتش بس هو بجد شخص كويس
رؤي: طب الحمدلله طمنتيني عليكي ابقي خلي بالك من نفسك
حياة: حاضر يحببتي وهحاول اقنع في اياد واجي اقعد معاكو شوية
رؤي:يريت بجد عشان انتي وحشانا اوي
حياة: ان شاءلله ابقي سلميلي علي الكل
رؤي: حاضر يحببتي عاوزه حاجه
حياة: تسلمي يحببتي
رؤي: باي
حياة: باي
وقفلت حياة مع رؤي وهيا مش عارفه ان في حد سامع المكالمة كلها
ظبطت حياة هدومها وطالعة من الاوضة لقت:؟؟؟؟؟؟؟؟

يتبع…

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية حياة)

اترك رد