روايات

رواية مختمرة بين يدي شيطان الفصل الثالث والثلاثون 33 بقلم إيمان عكاشة

رواية مختمرة بين يدي شيطان الفصل الثالث والثلاثون 33 بقلم إيمان عكاشة

رواية مختمرة بين يدي شيطان البارت الثالث والثلاثون

رواية مختمرة بين يدي شيطان الجزء الثالث والثلاثون

رواية مختمرة بين يدي شيطان الحلقة الثالثة والثلاثون

اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد 🌺
🖤🍂🖤🍂🖤🍂🖤🍂🖤🍂
رعد : بصي يا حبيبتي لما سافرت انا وعيلتي لامريكا كنت ساعتها في جامعةوبعد ما بابا وماما ماتوا الله يرحمهم قررت احقق حلمهم اني اكون صاحب شركات حول العالم وكمان اكون دكتور وفعلا رجعت امريكا بعد العزا علي طول وبعد سنين خلصت جامعتي كنت في كلية طب قسم جراحة حبيت القسم ده علشان كنت عايز اعمل عمليات وحابب ده وبعدين جدو طلب مني امسك الشركات كنت ماسك شركة بابا وفي نفس الوقت بعمل شركتي اللي كبرت بسرعة بسبب اسم العيلة ومع الفلوس اللي كنت بجبها من عملياتي لأن بابا كان معاه مستشفي في امريكا وده ساعدني جدا الشركة كبرت وباقت اتنين وبعد وقت مش قصير قدرت اعمل كذا فرع لشركتي وكان اسمي مسمع في السوق كنت بصدر ادوية لكل بلاد العالم، الجحيم بداء لما عرفت من مجهول ان بابا وماما ماتوا مقتولين ساعتها اتجننت مين اللي عمل كده قررت انتقم اشر انتقام عارف ان طريق الانتقام اسود وعارف ان اللي عملته غلط بس النار اللي كانت في قلبي عمتني عن الصح كتمت ضميري وده كان بعد فترة من الأكتآب والحزن كنت ساعتها مش عايز اعيش فجأة اكتشف ان ابويا وامي في شخص قتلهم بكل دم بارد كنت تعبان مش عارف هعمل ايه، ساعتها مقولتش اي حاجة لجدي او اي حد اكتر حاجه كانت بتوجعني ان اتكلم مع جدي كل يوم وبكدب وبقوله ان انا كويس بس انا مش كويس خالص عارفة كان ايه اللي بيصبرني علي كل دن صورك انا حبيتك من أول مره شوفتك فيها كنت صغيرة تابعتك بتكبري وحبي ليكي كان بيكبر كنت بقنع نفسي ان ده مجرد اعجاب بس فضلت اتابعك وافكر فيكي كل لما اكبر حتى لما سافرت كنت بتبعك وبخلي جدي يبعتلي صور ليكي ولما كبرتي ساعتها جدي مبعتليش محترمتش ده لأن الصور دي هي اللي مخلياني عايش كان نقطة بيضة في حياتي اللي كانت جحيم في جحيم راقبتك انا وكنت بصورك في كل مكان وبتبعك دايما صورك كنت بحطها في الألبوم ده وكل شوية افتحه واشوفه الألبوم دن بيكون معايا في كل وقت، بعد ما قررت ان انا انتقم بحثت في سجل كل الأشخاص اللي كان بابا بيتعامل معاهم وطبعا كنت بدور علي المجهول اللي كلمني دورت كتير لحد لما لقيت الشخص ده كان تبع المافيا كنت عايز اقتله بس كان وراه ناس تقيله، ساعتها قررت ادخل الجحيم وفعلا اشتغلت معاهم وطبعا ده كان شئ مفرح ليهم بسبب اسمي، كبرت هناك واقدرت اسيطر علي منطقة كبيرة وفعلا بقيت اكبر منه وقتلته هو وعيلته كلها بدم بارد من غير ندم ابدا كنت بقتل بكل هدوء هي اول مره وبعد كده بتكون لذه كنت بعمل عمليات تهريب متخطرش علي بال حد علشان اكبر كان لازم اكون اكبر منه كان لازم انتقم ده كان هدفي وحققته بعدها اكتشفت ان الطريق ده حولني الي شخص تاني خالص شخص بارد معنديش ذرة رحمة مع اي حد قاسي بارد لدرجة انهم اطلقوا عليا لقب الشيطان ، وساعتها جدي اتصل عليا وطلب مني انزل كنت خلاص حققت انتقامي وعايز اخرج من الجحيم ده وافقت لاني كنت عايزك كنت عايز اتجوزك كنت نازل علشان كده اصلا ولما جدي قالي انه انتي اللي هتكوني من نصيبي فرحت جدا ساعتها حسيت ان الجحيم هيتغير او هيتبدل كنت عارف ان انتي اللي هتشديني لجنتك، بعد ما عرفتي الحقيقة مشيت انا من البيت وانا في الطريق عملت حادث وكنت هموت بس وانا بتنقل للمستشفى شخص جاي بحادثة مرور وكان جسمه زي جسمي بس هو وشه اتشوه
ريحان :اللي انا شوفته
رعد :ايوه بديلت معلوماتنا بقى هو انا وانا هو بس والعصابة دلواقتي بتفتكرني ميت
ريحان :ياااه يا رعد كل ده مريت بيه انت اتعذبت اوي تعرف يوم لما جدي قالي علي جوازنا صليت استخاره وبعد كده حلمت حلم غريب زي مايكون انا في مكان جميل اوي ومليان ورد وازهار كان مكان ولا في الخيال بس فجأة اتحول المكان ده لرعب كان مرعب اوي ووحش ولقيت حد حضني من ضهري وقالي اهلا بيكي يا ملاكي في جحيمي
رعد :ده اكيد انا
ريحان :بس انا مكنتش خايفة اول ما حضنتني مخفتش بالعكس انا حسيت بالأمان تعرف احنا ممكن نبداء من الأول ممكن نقوم نصلي ركعتين ونبداء حياتنا من أول وجديد واكملت بخجل بتعرف تصلي
رعد :اه طبعا انا كنت خاتم القران وكنت حافظ احاديث كتير انا مش وحش اوي كده انا عارف ربنا والله وبحبه اوي بس انا عملت ذنوب كتييير اوي مش عارف اتوب من ايه ولا ايه وكمان قتلت
ريحان :انسى الكلام ده حبيبي ربنا جميل اوي وكريييم ورحيم جدا بعباده ده في راجل قتل مائة نفس ودخل الجنة لأنه بس كان بيسعى للتوبه اوعي تخاف يارعد توب وارجع لربنا سيب كل حاجة وحشه انت تقدر تخرج من الجحيم ده والله بس انت حاول وانا هساعدك بس انت حاول قرب من ربنا خطوة هيقرب منك مائة خطوة
رعد :حاضر هعمل كده بس انتي ادعيلي ماشي
ريحان :حاضر يا حبيبي هدعيلك اكيد بس يا رعد انت هتعمل ايه مع المافيا هما اكيد هيعرفوا انك عايش
رعد :هتعرفي يا حبيبتي انتي بس ارتاحي اوعي تتحركي كتير ماشي
ريحان :رعد متخبيش عليا حاجه
رعد : حبيبتي انا هروح مشوار وارجع علي طول ولما ارجع هقولك ماشي
ريحان :رايح فين يلا علشان نصلي
رعد :ادعيلي انتي بس يا ملاكي وانا مش هتأخر وتركها وذهب
🖤🍂🖤🍂🖤🍂🖤🍂🖤🍂
عند علياء
دخلت عائلة بلال
جميلة :السلام عليكم
الجميع :وعليكم السلام
جميلة :مبروك يا بنتي
بسنت :الله يبارك فيكي يا طنط
علياء :طب اس
ولكن قبل ان تكمل وجدت الباب يفتح
وتدخل
ابتسام :
🖤🍂🖤🍂🖤🍂🖤🍂🖤🍂
عند نورهان
نورهان : نعم عايز ايه
نبيل : ممكن تبوصي من الشباك
نورهان : يعني انت مكلمني علشان تقولي بصي من الشباك
نبيل : ينفع تسمعي الكلام لو سمحتي
نورهان : حاضر اما نشوف اخرتها
خرجت نورهان ووجدت
نورهان : اييييه ده
نبيل : انا اسف
وجدت امامها كل رويات للكاتب المفضل لها مرصوصه بشكل منظم جدا علي شكل قلب وبها ورد منظرها يسحر العيون كم هو رومانسي من يحترم عقل المرأة المثقفه او المهتم بما يهمها
نورهان : الللللله ده جميييل اوي بجد شكرا انت انسان جميل وانا مسمحاك دي احسن هدية جاتلي في حياتي
صوتها السعيد افرح عضلات قلبه وجعلها تضخ الدماء لتنشر السعادة لتعيد تنشيط جسده كل هذا من سماع سعادتها

يتبع…

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية مختمرة بين يدي شيطان)

اترك رد