روايات

رواية أحببت بنت الأكابر الفصل الثاني عشر 12 بقلم روان عماد

رواية أحببت بنت الأكابر الفصل الثاني عشر 12 بقلم روان عماد

رواية أحببت بنت الأكابر البارت الثاني عشر

رواية أحببت بنت الأكابر الجزء الثاني عشر

أحببت بنت الأكابر
أحببت بنت الأكابر

رواية أحببت بنت الأكابر الحلقة الثانية عشر

*ولا تحسبن الله غافلا عما يعمل الظالمين ❤🫶🏻
محمود بتعب: اقعد يابني بص انا لما جيت اتجوزت ميسره كان بمزاجي فعلا وامك مشيت عشان ميسره هددتها وهي لسه مراتي علي فكره
يوسف بصدمه: اللي هو ازاي يعني هي فعلا متحجوزاك
محمود: ايوا وخد الورقه دي مكتوب كل ورثي ليك انت وزهره
يوسف بحزن: يعني انت طول االسنين اللي فاتت كنت بتخدعنا مهنش عليك تقولنا حاجه وكل يوم عن اللي قبل كره امي بيزيد لحد مابقيت مش عاوز ابص في وشها
محمود بنفس متقطع: سامحني وقول لي امك تسامحني ومات محمود
يوسف طالع من الاوضه بحزن شاف خاله محمد الحديدي
محمد الحديدي: طمني ابوك كويس
يوسف: ابويا مات ياخالي
محمد بصدمه: مااات ان لله وان اليه راجعون
يوسف: فين شهاب
محمد الحديدي: معرفش مشفتهوش روح خلص اجرءات الدفنه وتعاله وانا هرن علي امك اقولها
يوسف بحزن: طيب
————————
عمر: روح بسرعه علي البيت زهره اغموا عليها
شهاب بخضه: حصل اي طيب
عمر: معرفش الدكتور رن عليا قالي خاالتك كريمه رنت عليه وعوزاه ضروري عشان زهره تعبانه
شهاب: خلاص تمام
وشهاب في الطريق للصعيد
*ولا تحسبن الله غافلا عما يعمل الظالمون ❤🫶🏻
في الصعيد عند زهره
كريمه: يزيد الدكتور وصل
يزيد: دخليه بسرعه
كريمه: اتفضل يادكتور
الدكتور: تمام ودخل الاوضه
يزيد بخوف: يادكتور طمني بالله عليها
الدكتور: خير ان شاء الله هتكون كويسه وبيكشف عليهاا
يزيد: هرن علي عمر اقوله واشوف اذ كان لازم يجي عشان ناخدها علي المستشفي ولا لأ
الدكتور: انا كلمته قبل مااجي هنا
يزيد: تمام طمني طيب علي زهره
الدكتور: واخده العلاج للاسف علي معده فاضيه وجالها انهيار انا كتبت ليها علي شويه علاج وركبت ليها محلول وان شاء الله بأذن الله خير
يزيد: تمام شكرا يادكتور
الدكتور:دا واجبي لو حصل ليها حاجه تاني رنوا عليا ضروري
كريمه: حاضر يادكتور تعاله اوصل حضرتك
الدكتور: تمام
*ولا تحسبن الله غافلا عما يعمل الظالمون
❤🫶🏻
في المستشفي
يوسف: انا خلصت كل الاجراءت بس
محمد الحديدي: بس اي يابني
يوسف: المستشغي مش عاوزين يطلعوه وبيقولوا لازم نعمل محضر
محمد الحديدي: طيب ندفنه الاول حتي
يوسف: مش عارف اعمل اي
محمد الحديدي: هو انت مش ليك ناس في الداخليه والمخابرات خلي حد منهم يشوف حل
يوسف: ايوا صح هروح اتصرف انا رنيت علي امي
محمد الحديدي: لا لسه هو انت مش زعلان علي ابوك
يوسف بضحك: مش عارف اضحك ولا ازعل علي اللي عملوا ولا عرفته ياريتني ماعرفت
محمد الحديدي: عمل اي يابني
يوسف: لما نكون كلنا متجمعين هقولكوا هروح انا
محمد الحديدي: طيب
*ولا تحسبن الله غافلا عما يعمل الظالمون ❤🫶🏻
عند عمر
عمر بزعيق : يعني اي مش عارفين تعرفوا مين قتله
العسكري: ياباشا والله مش لاقين اي اثر لي اي حاجه حتي
عمر:روحوا اطلعوا برا وانا هتصرف
وبيرن عمر علي حد: بقولك اي في حادثه حصلت والراجل اضرب بالنار عاوزك تعرفلي مين ضربه
الشخص: تحت أمرك ياعمر بيه
*ولا تحسبن الله غافلا عما يعمل الظالمون♥️🫶🏻
في مكان تاني
الشخص: ها نفذت
الشخص: ايوا وهو زمانه دلوقت بخ مات
الشخص بضحك: ايوة كدا
الشخص: اي اوامر تاني
الشخص: ايوا خليك قدام المستشفي عشان الحكومه اكيد هتعمل تحقيق وقولي لو في جديد
————————

يتبع….

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية أحببت بنت الأكابر)

تعليق واحد

اترك رد

error: Content is protected !!