روايات

رواية الحورية الصغيرة الفصل الحادي عشر 11 بقلم أمونة

رواية الحورية الصغيرة الفصل الحادي عشر 11 بقلم أمونة

رواية الحورية الصغيرة البارت الحادي عشر

رواية الحورية الصغيرة الجزء الحادي عشر

الحورية الصغيرة
الحورية الصغيرة

رواية الحورية الصغيرة الحلقة الحادية عشر

اسد اتصدم لم لاقي قلم نزل علي وش حور وبص علي الشخص ده ولكن اتصدم لم شاف مين ألا ضربت حور….
ولكن اتحول مره واحده والغضب سيطر عليه
اسد بصوت هز اركن المكان
نـــوورررررررر؟
في الوقت ده كانت في بنت واقفه وبصت علي حور وقالت.
نور:بقاا انتي يا رخي*صه فاكره انك هتاخدي مكاني يا بتاعه انتي فوقي لنفسك يا حلوه انتي جايه هنااا خدامه فاهمه فا متحلميش تبقي مرات اسد الشيمي…
كل ده واسد واقف يبص عليه بغضب جحيمي وحور بتبص علي اسد والدموع تملأ عينيه وقالت
انتي ازي تتكلمي معايا كده وازي تمدي ايدك عليا انتي مين واي علاقتك با اسد
نور وهي بتبص علي اسد وقالت
اسد يبقا حبيبي وأبو الا في بطني
اسد اتصدم لم قالت كده وقرب عليه ومسكه من شعرها وقال
ابن مين يا روح ام*ك انطقي
نور:بوجع اسد سيبني انت ازي تعمل كده انت ناسي الا بيني وبينك ولا اي انا حامل في ابنك”
اسد بدون وعي ضربه قلم وقعت علي الارض
كل ده والمعزيم كانت قاعده ولكن حمزه اتاسف للجميع ومشيو
اسد راح عند حور الا كانت قاعده ومش عارفه اي الا بيحصل ده مش عارفه تعمل حاجه غير انه تعيط بس
اسد راح عندها وحط ايده على خدها وحضن وشه با ايديه وقال
انا اسف حقك عليا كل الا حصل غصب عني
حور بدموع:هي دي فعلاً حبيبتك
اسد وهو بيقرب عليها قالها
حور بلاش كلام دلوقتي انا هفهمك كل حاجه بس اهدي
اسد قام وقرب علي نور الا قاعده تعيط وتقول انت بتضربني يا اسد بتضربني عشان واحده زي دي وهو
قاطعه اسد وهو بيقول بغرور
دي تبقى مراتي وانضف مليون مره منك وامشي اطلعي بره ومش عاوز اشوف وشك تاني عشان انتي الا هتبقي خسرانه”
نور بصت عليه وقالت
ماشي يا اسد بتضربني وكمان بتطردني انا وابن…
اسد وهو مسكه من شعرها قولتلك اطلعي بره ومشفش وشك تاني والا في بطنك ده شوفي مين يبقى ابوه
ا
اسد طالعه بره وقفل الباب وهو هينفجر من الغضب وراح عند حور
اسد وهو رايح يشوف حور
ولكن وقف مكانه مره واحده لم لاقي حور.؟..؟…..؟؟…..

يتبع…

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية الحورية الصغيرة)

اترك رد

error: Content is protected !!