روايات

رواية قدر اخي الفصل الحادي عشر 11 بقلم ديدا الشهاوي

رواية قدر اخي الفصل الحادي عشر 11 بقلم ديدا الشهاوي

رواية قدر اخي البارت الحادي عشر

رواية قدر اخي الجزء الحادي عشر

قدر اخي
قدر اخي

رواية قدر اخي الحلقة الحادية عشر

فلااااااش بااااك
_يااامن.. حلوه الفيلا دي خلاص انا حبيتها
_علي طول كده… خلينا نشوف حاجه احسن.. ومتشطبه
_لاا… عجبتني اوي… واحلي حاجه فيها.. انها لسه مش متشطبه.. ياعني كل حاجه هنعملها بمزاجنا… وكل حاجه هتبقي من اختيارنا
_اااه كده وفرتي علينا مهندس ديكور…. بس بسرعه بقي عشان عاوز اتجوز باقرب وقت يابشمهندس
_نورا… بتصنع… وليه حضرتك… التشطيب هياخد وقت
وهنا يامن اقرب من نورا… ومسك ايدها وباسها…. اصلي بحب خطبتي اوووي… ونفسي يجمعنا بيت واحد.. ونخلف بنات ولاد… يملوا علينا الفيلا. دي
_نورا بتصنع… حيلك يادكتور… وهنا نورا قربت من يامن وطبعت قبله علي خده وكملت
اوعدني يايامن اننا عمرنا ماهنسيب بعض مهما حصل…. وهنا يامن كان هيرد. نورا رفعت ايدها علي شفايف.. يامن.. سبني اكمل
_اوعدني… هتكون السند والحبيب والابن… انا بحبك…. لا…. انا عشقتك…. انا متيمه بيك
وهنا يامن حضن ايد نورا وقبلها بشغف
_اوعدك حببتي هتكوني الحبيبه والزوجه والابنه … انا مغرم بيكي… اوعدك عمري ماهسيبك… لاي سبب غير الموت
باااااااااك
يااامن كان في اوضته… بيفتكر مقابلته لنورا في العياده… وكان قلبه موجع لحالها… وانه السبب في اللي حصلها اللي اذها اخوه.. وكان حساسي بتأنيب الضمير… ان اللي حصلها دا مكنش هيحصل لو معرفتهمش… يامن… ذكرياته مع نورا كانت محوطه تفكيره… وواللي واجع قلبه… هو اخوه وخداعه ليها واتهامه الزور انه ممكن يتعدي علي خطبته… يامن كان في سريره. رافض التعامل مع حد… من ساعه مقبلته مع نور… وهنا باب اوضته خبط..
_ممكن ادخل
_طبعا حميد… تعالي يااحبييي.. ادخل
_عامل ايه… واخبارك دلوقتي…
_هعمل ايه يااحكيم… انا هتجنن.. حاسس اني متكتف… شايف الغدر والخيانه من اخويا… واذيته لنورا… وساكت… مش عارف اتكلم… مش عارف ادافع عن نفسي ادم امي… وادم حببتي… وادم الناس كلها… انا ادم الكل هربت…. وغدرت بالكل
وهنا كان عيون يااامن كلها دموع…. اقولي يااحكيم… اعمل ايه… هقدر اسكت علي حاله نورا… دي…. هقدر اسكت علي ظلم اخويا
_حكيم… اهدي وهنشوف هنعمل ايه… بس اللي اعرفه قدر لو عرف انك لسه عايش…. هيخل….
_يااامن. بضحكه اسي…. هيخلص مني…. هيموتني لتاني مره.. وهنا يامن قام… وبعصبيه وبصوت مخلوط بوجع… علي اساس انا عايش… انا مت من زمان
وهنا جات مكالمه لحكيم واللي كان قدر
_ايوه يااقدر
_انت فين…. الحقني يااحكيم حصلني علي المستشفي، نورا وقعت من علي السلم ومنقوله في الاسعاف
_انت بتقول ايه…. نورا مالها….. طيب…. انا جاي حالا
حكيم كان سامع المكالمه ولما سمع المكالمه واسم نورا انتبهه
وهنا حكيم قفل معاه … وكمل كلامه مع ياامن
_انا لازم امشي… نورا
_نورا مالها… ياحكيم…
_معرفش… بيقول وقعت، من علي السلم…
_انا جاي معاك…
_ازي بس…. ومن غير سبب ازي
ياامن بغضب وانهيار
_اعمل حاجه… لازم اطمن عليها يااحكيم … عشان خاطري… دي نورا يااحكيم…. نورا
وهنا حكيم… اتأثر من حاله ياامن
_طب يلاا…. بسرعه
في المستشفى
في عربيه الاسعاف واللي كانت متجه للمستشفي، واللي كانت نورا منقوله فيها ومعاها قدر بعربيه الاسعاف… اما عربيه حكيم كانت وقفه بعيد وفيها حكيم وياامن… وياامن في قلق… وخوف علي نورا… عربيه الاسعاف وصلت ودكاتره الاستقبال كان في انتظار العربيه خارج المستشفى
قدر نزل… وفي حاله خوف والمساعدين ينقلوا السرير الحامل بنورا
_براحه….. براحه….. بسرعه… دكتور….
وهنا المدير…. دخلوها بسرعها العمليات… وهنا حكيم هينزل من.. العربيه
_هنزل اشوف الاخبار واجي اطمنك
_لا هنزل معاك… مش هستحمل…
_طب ازي ياامن… اقولي
_معرفش… معرفش…. اتصرف… مش هقدر
وهنا حكيم استسلم ليامن
ونزلوا الاتنين ودخلوا المستشفى….
وهنا قدر كان منتظر… بره غرفه العمليات… واستغرب لما شاف حكيم ومعه الياس او ياامن
_حكيم… اتاخرت ليه… وهو في اي
_ بتوتر.. معلش وانا جايلك دكتور الياس كلمني … كان بينا معاد في المستشفى.. ونسيته لما كلمتني
حكيم بعدم ارتياح لحكيم… ودكتور الياس
_اهلا دكتور الياس… انت شايف الظروف هنضطر نلغي المعاد.. لظروف نورا زوجتي في العمليات..
حكيم حس.. ويامن… انه قدر عاوز دكتور الياس يمشي بالغاء معاده معاه… وهنا ياامن
_ولايهمك المهم نطمن علي مدام نورا .. ان شاءلله تطلع بالسلامه
_ بعدم ارتياح. قدر شكرا
الكل متوتر… ومنتظرين دكتور يطلع يطمنهم… ويامن كان في قلق.. وخوف علي نورا بس بيحاول… يخبي عشان قدر مايحس ولا يكشفه… وهنا خرج دكتور احمد.. واللي جري عليه حكيم وقدر ويااامن.. وهنا بدا يستغرب قدر تصرفات، دكتور الياس
_اخبار نورا… ايه طمني…. انطق
_جالها ارتاج في المخ… و واتخبطت في حافه تسببت في فتح جوا الجمحمه..والخبطه تسببت في تكتل دموي…ولازمن عالجه ومحتاجه للعمليه..
_ بغضب وصوت جهور.. طب مستني ايه… ولا مستني اجيب دكتور ياادكتور
هنا الدكتور احمد… بقلق…
_حاضر… بس عمليات المخ… والتعامل فيها كان من اختصاص دكتور ياامن هو تخصص جراحة.. بمهاره
وهنا….. الكل… بص لبعضه… وحكيم حاول يتهرب من نظرات قدر… وياامن
قدربصوت جهور
_يااعني.. ايه لو مافيش ياامن… المستشفى تخرب… انت اتجننت
وهنا يااامن…. قطع كلام قدر
_انا ممكن اعمل العمليه..
هنا قدر… معرفش ينطق… ومستغرب وجوده…. وهنا حكيم حاول يفادي الموقف
_قدر…. لازم نلحق نورا… خليه يعملها…. وهنا خد قدر علي جنب بعيد عن مدير المستشفى… ويامن
_قدر… خليه يعملها.. دا دكتور اجنبي واكيد شااطر انت عارف انهم ممتازين
قدر كان ساكت مش عارف يقول ايه… وبص لحكيم
_هو ايه اللي مخليه معانا… حسابك معايا ياحكيم…
_مش وقته… لازم ناخد قرار…. حالا…
_خليها يعملها….
وهنا حكيم… جري علي دكتور… الياس ومدير المستشفى..
_يلاااا. بسرعه…. اعملوا العمليه.. قدر واقف
وهنا يااامن.. بص لمدير المستشفى
جهز فورا غرفه العمليات
في غرفه العمليات
كان يامن يستعد.. لتحضير واول مادخل غرفه العمليات. لبس ملابس معقمه…. واللي كانت نورا علي سرير االغرفه واللي كانت تحت جهازالتنفس..ومش باين…غير عيونها اللي حس ياامن…انها مليانه دموع.. قرب منها يامن وبصوت هامس
_حبيبتي.. انا جنبك… ومعاك …. عمري ماهسيبك… ولازم اجبلك حقك
وهنا بدا المساعدين يدخلوا العمليات… ومعاهم دكتور احمد مدير المستشفى وبدا يااامن في العمليه… وعدي ساعه من الوقت
كان قدر… وحكيم منتظرين بره
_نورا وقعت ازي ووقعه اي اللي تخلي دمغها يجيله ارتجاج
_بتوتر… عادي… اتزحلقت
_قدر… بطل استهبال… ايه اللي حصل بينكم
_كنا بنشد في الكلام وكانت عاوزه تمشي وهي نازله وقعت
_بس.. دا اللي حصل… انت مفكرني عيل… لو مش مرتحين مع بعض سيبها
_ليه بتقول كده.. احنا كويسين
_متاكد… شوف نورا معاك… ولما كانت مع اخوك
_بغضب…. انت عاوز ايه.. تعصبني وخلاص
وهنا غرفه العمليات انفتحت… وخرج يامن ودكتور احمد.. والمساعدين… يامن. لقدر وحكيم
_حمد لله على سلامتها…. نص ساعه وهتكون في غرفتها… عن اذنكم
وهنا يامن دخل غرفه الدكاتره…. وهو بيغير هدومه لاقي دكتور دخل عليه
_دكتور الياس… عمليه مبهره … صوابعك كانها صوابع عازف… مهارتك.. بتفكرني بدكتور يامن
_اشكرك… اشكرك
عند قدر وحكيم
_عمليه نجحت ميه في الميه… دكتور بروفسيور…. بصراحه فكرني بعمليات دكتور ياامن لما كنت بدخل معاه
_حكيم بتوتر… الحمد الله…. عدت عاوزين نطمن علي نورا
قدر بتقلق.
_هتفوء امتي….
_نص ساعه بالكتير……
في غرفه نورا بعد ماتم نقلها من العمليات والكل منتظر عشان يطمن عليها
قدر… وحكيم وياامن… ودكتور احمد
وهنا نورا بدات تفوء وبدات تتكلم
_يااامن….. ياااامن
قرب الدكتور احمد
‘حمد لله على سلامتك مدام نورا…
_اااه… دماغي….. صداع… انا حصلي اي
وهنا قرب قدر من نورا… حمدا الله علي سلامتك حببتي وهنا نوىا بدات تتنبه. واول ماشافت قدر….. بدات في حاله هياج وصريخ
_ابعدوه…… ابعدوه…. عني….. ابعدوه… لااااااا عاوزه امووووت
ياااامن….. الحقني

يتبع…

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية قدر اخي)

اترك رد

error: Content is protected !!