روايات

رواية معشوقتي الصغننه الفصل التاسع 9 بقلم ملك ابراهيم

رواية معشوقتي الصغننه الفصل التاسع 9 بقلم ملك ابراهيم

رواية معشوقتي الصغننه البارت التاسع

رواية معشوقتي الصغننه الجزء التاسع

معشوقتي الصغننه
معشوقتي الصغننه

رواية معشوقتي الصغننه الحلقة التاسعة

رويدا بسرعه: الو يا خلود عامله اية يا حبيبتي وحشتيني
خلود بمزح: هو انا لحقت اوحشك يا بت انا تمام الحمدلله المهم انتي عامله ايه
رويدا: انا الحمدلله بخير
خلود: البتاع اللي انت متجوزه ده عمل لك حاجه قولي قولي وانا اجي اقتلهولك يا قلبي
رويدا بضحك: لا يا كلبه معملش حاجه بصي كمان شويه هكلمك عشان انا قاعده بفطار انا وهو غوري بقي
وقفلت
فارس: كنتي بتكلمي مين يا رورو
رويدا: كنت بكلم خلود بنت خالتى واختي وصحبتي وكل حاجه بجد
فارس: تمام يا حبيبتي انا ماشي بقي عايزة حاجة
رويدا: لا شكرا بس هتروح فين انا بخاف اقعد لوحدي
فارس: متخفيش مش هتأخر خدي بالك من نفسك ومتفتحيش الباب لحد
رويدا بابتسامة: حاضر سلام
فارس بابتسامة: سلام
ومشي
في مكان مجهول
مجهول اول: احنا لازم نخلص من فارس الشرقاوي و اسلام الاسيوطي في اسرع وقت
مجهول تاني: بس دي هتبقي صعبة شويه
مجهول اول بعصبيه: مفيش حاجه صعبه علي رجاله تنه واحنا لازم نخلص من فارس الشرقاوي الاول عشان هو بقي خطر علينا او نأمر بخطف مراته اخر خبر جالي عنه انو اتجوز بنت هو بيحبها
مجهول تاني بخبث: تمام حلو ده
عند اسلام جالوا تلفون
اسلام: الو مين معايا
خلود: انا خلود
اسلام بفرحه: اه اهلا مامتك وفقت صح
خلود: اه
اسلام: طب ممكن نتقابل في اي كافية
خلود: برضو هقول لمامتي
اسلام: طب اديني رقمها وانا هقول لها
خلود: بجد
اسلام: ايوه اي
خلود: طب هو انت عايز نتقابل ليه
اسلام: عشان نتعرف ونتكلم وكده
خلود: تمام اكتب وريه……
اسلام: تمام هكلمها دلوقتي سلام
خلود: سلام ربنا يستر هقعد اذاكر شويه
في الليل في الساعه 12بليل
رويدا كانت قاعدة بتتفرج علي التلفزيون
وفجأه دخل فارس
رويدا بابتسامة: اي يا فارس اتأخرت كده ليه وكنت فين
فارس كان سكران وكان شارب كتيرر
رويدا باستغراب: مالك يا فارس في اي
فارس وهو بيقرب من رويدا: وحشتيني اوي يا رويدا انا بحبك وبعشقك وبموت فيكي بجد
رويدا بخوف وهي بتبعد: فارس انت باين عليك شارب حاجه صح لو سمحت ابعد هو انت نسيت انتي قالي اي
فارس بشتياق وحب: حرام عليكي كفايه بعد بقي انتي وحشاني اوي
رويدا بعيط وصوت عالي: فارس ابعد انت مش في وعيك فوق
وفارس مهتمش ل رويدا وفضل يقرب من رويدا وهي عماله تزق فيه وفجأه……..

يتبع…
لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا
لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية معشوقتي الصغننه)

اترك رد