روايات

رواية بائع الأموات الفصل الأول 1 بقلم مجهول

رواية بائع الأموات الفصل الأول 1 بقلم مجهول

رواية بائع الأموات البارت الأول

رواية بائع الأموات الجزء الأول

بائع الأموات
بائع الأموات

رواية بائع الأموات الحلقة الأولى

يروي صاحب القصة فيقول:
كنت اعيش انا وأبي وأمي في المقابر وكانت عندما تحضر الجنازة كنا نأخذ الجثة وندخلها داخل المقبرة ونقوم بدفنها مقابل بعض المال من أصحاب المتوفي وبعد ان يرحل اهل المتوفي والجميع يقوم ابي بإخراج الجثة من القبر مرة ثانية ويبيعها إلى طلاب العلم من جامعة الطب والتشريح وكان كل جثة لها سعر معين وكان أبي صاحب مبدء كان لا يقبل ببيع جثث النساء.. كان يقتصر على بيع جثث الرجال فقط وكانت تحدث بعض الأشياء وكانت بالنسبة لي مضحكة بعض الشئ وهي عندما يحضر اهل المتوفي لزيارة فقيدهم ويقرأ عليه الفاتحة كنت ابتسم من بعيد لانه لايوجد جثة في القبر وكنت اقول في نفسي ماذا يحدث لو علم أهل المتوفي انه قد سرقت الجثة وكنت اضحك باستمرار على هذه المواقف واحيانا كنت اشك إني فقدت عقلي و انني قد جننت والآن قد مات ابي وماتت بعده امي بفترة قصيرة واعيش وحدي بين المقابر والاموات احدثهم ويحدثوني اشتكي لهم حالي ولا احد يجيبني وفي يوم من الايام اتي لي طالب من كلية الطب تخصص في أمراض النساء وطلب مني جثة لأي فتاة شرط ان تكون شابة في العشرين من عمرها وعرض علي مبلغ من المال وكان المبلغ كبير جدا ولكن رفضت لاني أبي كان أوصاني على ذلك ولكن من إلحاح الشاب وافقت وأقسمت على نفسي ان تكون هذه اخر مرة أخرج فيها جثة فتاة من قبرها وبعد اسبوع من الاتفاق حضرت جنازة فتاة في العشرين من عمرها ولكن جنازتها كانت تشبه جنازة الملوك سيارات فخمة وأناس لم أرى مثلهم من قبل
من الواضح لي انهم اغنياء جدا ووقفت من بعيد واقول في نفسي لو علم أهل الفتاة ماذا سوف يحدث لي،، بعد قليل سوف يصلبوني حتى يأكل الطير من راسي وها انتهت الجنازة ورحل الجميع وحل الليل وذهبت الى القبر لإخراج الجثة وهنا حدثت المفاجأة.

يتبع…
لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا
لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية بائع الأموات).

اترك رد

error: Content is protected !!