روايات

رواية حبيب طفولتي الفصل الأول 1 بقلم روضة

رواية حبيب طفولتي الفصل الأول 1 بقلم روضة

رواية حبيب طفولتي البارت الأول

رواية حبيب طفولتي الجزء الأول

حبيب طفولتي
حبيب طفولتي

رواية حبيب طفولتي الحلقة الأولى

في بيت بسيط من بيوت اسكندريه
اوعدك اني هشتغل وهبقي مهندس وارجع و هتجوزك قالها طفل في عمر 13 سنه
بجد يا عمر انا هبقي مراتك ، قالتها خديجه بكل براءة
عمر: اه بجد يا ديچا
خديجه: متتأخرش يا عمر انا هستناك ترجع وابقي مراتك زي ما انت قولت
عمر: ان شاء الله مش هتأخر بس اوعي تنسيني يا ديچا
خديجه: وعد هستناك و عمري ما هنساك يا عمر
بعد مرور 15 سنه
منى: خديجه قومي يلا يا حبيبتي هتتأخري علي جامعتك
خديجه: يوه بقي يا ماما سيبيني انام بس شويه و هقوم
منى: لا مفيش نوم قومي يلا بطلي كسل
خديجه: خلاص قومت اهو
منى: طب يلا روحي اغسلي وشك و البسي وتعالي افطري معانا و اخوكي هيوصلك في طريقه
خديجه: حاضر يا ماما
بعد لحظات
يوسف: يلا يا ديچا هتأخر علي الشغل
خديجه خلاص خلصت اهو بلف الطرحه و جايه
بعد شويه
خديجه: انا نازله يا ست الكل عايزه حاجه
منى: لا يا حبيبتي خلي بالك من نفسك و خلصي وتعالي علطول عشان جيلنا ضيوف
خديجه: ضيوف مين يا ماما .. اوعي يكون الي في بالي
مريم: هو الي في بالك
خديجه: تاني يا ماما انتي مش بتزهقي قولتلك انا مش عايزه اتجوز دلوقتي
منى: يابنتي انا مش ضامنه عمري انا عايزه افرح بيكي انتي و اخواتك و اموت وانا متطمنه عليكو
مريم: لا يا ست الكل قصدك تفرحي بيها هي ويوسف انما انا لما ابقي دكتوره بقي ويبقي عندي كارير ابقي افكر ف الجواز
منى: كارير ايه يا بتاعه الكارير اصلا البنت منكو ملهاش الا بيت جوزها ف الاخر وهتيجي تقولي ماما قالت
خديجه: يا حبيبتي ربنا يخليكي لينا و يطول في عمرك بس يا ماما انتي عارفه ان انا فعلا مش عايزه اتجوز دلوقتي
منى: طب معلش ريحيني و اقعدي مع العريس ولو مرتحتيش ارفضي انا مش هغصبك علي حاجه
خديجه ماشي يا ماما بس لو مرتحتش ليا حق ارفض
منى: ماشي يا حبيبتي يلا روحي علي جامعتك عشان متتأخريش
وفي الجامعه
ملك: اي يا خديجه دي لو جامعه ابوكي مش هتتأخري كده
خديجه: احمدي ربنا اني جيت اصلا مش كفايه صاحيه بدري غصب عني
ملك: طب يلا ندخل المحاضره قبل ما الدكتور يروح قبلنا ومنعرفش ندخل
وبعد ما خلصو كل المحاضرات الي عليهم
ملك: بقولك ايه الوقت لسه بدري تيجي نخرج ف اي حته
خديجه: مش هينفع لازم اروح بدري جايلي عريس ولازم اقعد معاه
ملك: ايوا بقي ديچا هتتجوز و هلبس فستان
خديجه: بس يا ملك ونبي انا مش عارفه هرفضو ازاي اصلا ماما مصممه اني اقابله
ملك: لحد امتي يا خديجه
خديجه: لحد امتي ايه ؟
ملك: لحد امتى هتفضلي مستنياه هو اكيد مش فاكرك انتو كنتو صغيرين لما سافر
خديجه: مش عارفه انساه يا ملك انا بحبه وهو وعدني انه هيرجع و هيتجوزني
ملك: بس يا خديجه دا فات علي سفرو 15 سنه ولسه مرجعش و يا عالم هيرجع ولا لا
خديجه: انا عندي امل انه هيرجع و هستناه يا ملك
ملك: ادي فرصه للعريس الي جاي يا ديچا ومتوقفيش حياتك علي وهم
خديجه: انا همشي انا بقي عشان ماما بتتصل سلام
ملك: ربنا يهون عليكي يا حبيبتي
خديجه وهي ماشيه ع البحر و بتعيط: يارب انا مش عارفه اعمل ايه هو ممكن يكون مش فاكرني فعلا ؟ بس هو وعدني انه و فجأة ……..

يتبع…
لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا
لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية حبيب طفولتي)

اترك رد

error: Content is protected !!