روايات

رواية نعمة (العالم الآخر) الفصل الثامن عشر 18 بقلم حمادة زهران

رواية نعمة (العالم الآخر) الفصل الثامن عشر 18 بقلم حمادة زهران

رواية نعمة (العالم الآخر) البارت الثامن عشر

رواية نعمة (العالم الآخر) الجزء الثامن عشر

نعمة (العالم الآخر)
نعمة (العالم الآخر)

رواية نعمة (العالم الآخر) الحلقة الثامنة عشر

الحاج عامر قالي من فضلك يا ست الكل عايز اعرف مين الخاين اللي في بيتي……
ابنه قال لو سمحتي يا ستنا…….
هدى قالت في ودني لازم تسمعيه……
استغربت هدى بتقولى ليه كده…….
كان ابنه الكبير مسك ايد مراته وقرب عليا وقال انا اتظلمت كتير انا ومراتي…….
انا الابن الكبير لكن ابويا مش شايف كده ولا بيقدرني ولا بيحترم مراتي…….
سمعت عبد الجبار في ودني بيقول هي كانت حامل ثلاث مرات والحمل ويننزل…….
كانوا 3 سلايف هبه مرات الابن الكبير……..
صفاء مرات الإبن الوسطاني……
منال مرات الصغير…….
وفهمت ان صفاء مرات الوسطاني تبقي هي وجوزها ولاد خالات……..
اتكلمت هبه وقالت اقسم بالله ما اخدت حاجه ورحمة ابني……
بصيت على صفاء هي وبتترعش من الخوف وبجد كان نفسي انسى اني بعالج او بساعد حد امسكها اموتها في ايدي……
هبه كانت صعبانه عليا هي وبتبكي بجد كان نفسي امسك صفاء اقطعها باسناني…….
كنت حاسه ان انا لو ما اتكلمتش وقولت الحقيقه هبقى ظالمه…….
هدى وعبد الجبار كان دايما يحذروني ان اخلف العهد واتكلم…….
صفاء واقفه بتترعش وخايفه وهدى كانت بتهدي فيا وتقولي متقلقيش حقها هيجي ما تتكلميش……..
عبد الجبار نفس القصه كان بيبصلي بنظرات معناها اصبري الحق هيظهر……….
هبه واقفه عماله تبكي وأنا واقفه ساكته…….
ظهر قدامي شاي بيتحط في برشام مش دهعارفه ده معناه ايه وليه انا بشوفه دلوقتي……
بعديها فهمت بقى ان هبه كان عندها ابن سنتين مات بطريقه غريبه…….
اتكلمت مع هبه سألتها ابنك مات ازاي قالت كان كويس جدا ومش بيشتكي من اي حاجه وفجأة كده مات…….
الحج عامر حماها بيبص ليها بنظرات كلها اتهام ان هي اللي سرقت الفلوس ……..
هبه بدأت تحكي وتقول انا كنت بحمل للشهر الثالث او الرابع وبعدها الجنين بينزل متقطع……
تاني مره لما ودوها لدكتور كانت حالتها صعبه تاني إجهاض ليها في فتره قصيره……..
عملولها اشاعات وتحاليل واخدوا عينات من الجنين وبعد الفحص اكتشفوا انها واخده حاجه علشان تنزل الجنين…….
هبه دافعت عن نفسها وفضلت تحلف وتقول والله انا ما باخد حاجه معقولة هموت عيالي بأيدي…….
البيت كله في حاله حزن على الاطفال اللي بتنزل ميته دي…….
فجأه وبدون سابق انذار صفاء وجهت الكلام ل هبه وقالت انتي بتبكي ليه انتي خدتي كل حاجه كفايه اللي انتي اخدتيه انتي وجوزك مش كفايه جوزك واخد كل حاجه كفايه ان هو الكبير وان هو بعد عمي اللي هيمسك الأرض والمشاريع بعد عمي………
صفاء ظهر غلها وكأني حد مسلط لسانها عليها علشان يفضحها ابتسمت وانا ببص لهدى وعبد الجبار وشكرتهم جداً لأني لو كنت مشيت من البيت ده من غير ما البنت دي تتكشف حرفياً مكنتش هرجع أكمل تاني في موضوع العلاج لأني وقتها نفسيتي كانت هتدمر اني ابقي عارفه أن في حد ظالم وحد مظلوم ومش قادره أتكلم……..
كملت كلامها صفاء والكل واقف مصدوم…….
صفاء فضلت توبخ في هبة وتقول أنا اللي عملت كده انا اللي كنت بنزلك كل عيل بتجبيه انتى متستهليش كل ده الحاجات دي بتاعتنا انتي ملكيش حق يا بنت الشحاتين……….
كانت بتهين في هبه والكل واقف مصدوم وانا واقفه بصالها ومبسوطه……..
إحساس انك تشوف حد مظلوم بيرجع حقه وتكون السبب في اني حقه يرجع دي حاجه كبيره عند ربنا الحمد لله……..
البنت جتلها حالة هستيريا زي ما يكون قررت تفضح نفسها وتقول على كل نصيبه هي عملتها……..
قالت انا اللي كنت بحط البرشام في الشاي علشان تنزلي اللي في بطنك وانا كمان اللي وقعت خالتي من على السلم علشان تبطل تتأمر هاتوا ده واعملوا ده قررت اخليها تقعد واحنا نخدمها احنا نشوف طلبات البيت واحنا اللي نفتح المخزن احنا اللي نودي ونجيب…….
طبعاً الكل كان مصدوم فيها كانوا كلهم بيحبوها وهي كانت راسمه عليهم الدور…….
قولتلها ايه مش عايزه تقولي حاجه تانيه……..
بصتلي وقالت ايوه كمان انا اللي اخدت الفلوس…….
مسكوا في خناق بعض وبدأ صوتهم يعلي……..
وقفت وعليت صوتي وقولت يا جماعه انا مش جايه هنا علشان تعملوا دوشه وتمسكوا في بعض ولا تعلوا صوتكم انا جايه ارجعلكم الفلوس والحمد لله وانا مقولتش مين اللي عمل كده رغم اني كنت عارفه من ساعة ما دخلت بس لولا ستر ربنا علشان البنت دي يظهر حقها ويبان الظلم اللي كنتوا ظلمينه ل هبة……..
الحج عامر قام وسيطر على الوضع ووقف الزعيق……..
جوز صفاء اتكلم وقال اتفضلي على بيت أهلك وانا ليا كلام معاهم انتي خلاص ملكيش قعاد هنا……..
الحج عامر قالي انا مش عارف اقولك ايه ولا اشكرك ازاي بس اللي انتي تؤمري بيه يا ست الكل……..
قولتله يعنى اي طلب هطلبه هتنفذه……..
قالي اكيد هنفذ اي طلب المعروف اللي انتي عملتيه فينا الفلوس اهي اللي انتي عايزاه وغير الفلوس اللي انتي تؤمري بيه بعيداً عن الفلوس لأنها بتتعوض لكن انتي ورتيني وعرفتيني ان فيه واحده حيه عايشه في وسطينا واحنا ما نعرفش حاجه كانت بتخرب بيتنا واحنا ما كناش حاسين حتى خالتها اخت امها كسرتها من غير رحمه……..
قولت هات ورقة وقلم جابلي وبدأت اكتب وبعد كده اديته الورقة وقولت الناس اللي مكتوبه عندكم دي فعلاً ناس تستاهل المساعده………
ربنا كارمك أيديهم ربنا رازقك أيديهم الست دى ظروفها كذا كذا كذا والست دي ظروفها كذا وكذا وكذا……..
والراجل ده قعيد مش بيتحرك وعنده عيال لو تفتكره حتى بمبلغ كل شهر او حتى وفرله خزين اكل لبيته……..
البنت دي يتيمه ومحتاجه تتجهز………
انا كنت كتبالوا اسماء الناس بأرقام تلفوناتهم علشان يتواصل معاهم…….
قولتله كل الناس دي انت تقدر تساعدها ولو مش هتقدر تساعدهم كلهم اختار انت منهم اللي تقدر تساعده ده اللي انا طلباه منك…..
بصلي وقال كل طلباتك مجابه انتي طلباتك ايه بقي…….
قولتله انا مليش طلبات يا حج عامر انا عايزه بس اتكل على الله والحمد لله انها جات لحد كده وانا اسفه اني جيت عملتلكم دوشه في بيتكم بس هي اللي اعترفت علي نفسها انا اللي كان المطلوب مني اجبلك فلوسك وفلوسك في ايدك انا عايزه بس امشي من هنا……..
قالي انتي والله نعمه من عند ربنا انك كشفتيلنا كل ده……
وحط قدامي فلوس كتير مكنتش اعرفهم كام يمكن عشرين ألف أو تلاتين لكني كعادتي رفضت اخد حاجه لكنه أصر……. قولت خلاص هاخد جزء من الفلوس ومديت ايدي واخدت جزء والجزء اللي انا اخدته طلع ألفين جنيه…….
حاول يديني الفلوس كلها وأنه مديني الفلوس بسماح نيه لكني رفضت واكتفيت باللي اخدتهنودي ونجيب…..

يتبع…

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية نعمة (العالم الآخر))

اترك رد

error: Content is protected !!