روايات

رواية آسيا والاسد الفصل الرابع والعشرون 24 بقلم الملكة المتوجة

رواية آسيا والاسد الفصل الرابع والعشرون 24 بقلم الملكة المتوجة

رواية آسيا والاسد البارت الرابع والعشرون

رواية آسيا والاسد الجزء الرابع والعشرون

رواية آسيا والاسد الحلقة الرابعة والعشرون

كان انس وآسيا في غرفة اسيا ويتحدثان حتي قطعهم صوت طرق الباب
آسيا: يالهوي ليان
أنس: ايه المشكلة
آسيا: انت هنا وده اكبر مشكله
أنس: انتي هبله واحنا في شقه مفروشه احنا متحوزين وعادي نبقي مع بعض
آسيا: قوم اتدخل الحمام وانا هشوف مين علي الباب
أنس: هتفتحي بالباب بمنظرك ده
فكان كلا من لا يرتدي شئ فقامت اسيا وارتدت البرنس وقالت: قوم البس في الحمام أنا هقول ليان اني كنت في الحمام
قام أنس وارتدى بنطاله واتجه الي المرحاض وفتحت آسيا الباب فوجدت ليان كما توقعت
ليان: ايه يا بنتي كل ده
آسيا: كنت دخله اخد شاور وحضرتك قطعتيني
ليان: طب روحي كملي
وكادت أن تخرج حتي لمحت قميص أنس
ليان: مش ده قميص أنس

 

 

أسيا بتوتر اخفته ببراعه: ده لقيته في الشنطه بتاعتي يمكن حطيته وانا مش واخده بالي وانا بلم هدومي
ليان باقتناع : ماشي روحي خدي شاور
اغلقت اسيا الباب وتنفست بارتياح وذهبت إلى الحمام حيث أنس فوجدت أنس مستلقي في حوض الاستحمام بكل استرخاء ومغمض العينين
آسيا بغضب: ده انت بارد بشكل غريب
أنس وقد فتح عين واحده: اهدي يا سيلو في ايه يا بيبي
آسيا: قوم البس وامشي حالا قبل محد يجي تاني
أنس: مش قبل ما ناخد شاور سوى
آسيا وقد فاض بها الكيل : قوم حالا أمشي
علم أنس أنها غاضبه ولا يمكن الحديث معاها: تمام أنا ماشي سلام
ارتدي ملابسه وغادر ليتركها تهدأ قليلاً وعندما ذهب
آسيا لنفسها: في ايه أنا متعصبة ليه دلوقتي مفيش حاجه وأنس مشي اهدي يا اسيا كل حاجه بخير
اخذت اسيا شاور وارتدت ملابسها وذهبت الي الشركة ولكن خاب املها فلم تجد أنس في انتظارها فقامت بالرن عليه
آسيا: انت فين يا أنس

 

 

أنس: طالع من البيت في حاجه ولا ايه
آسيا: لا يحبيبي مفيش حاجه
أنس: فطرتي
آسيا: لا
أنس: خلاص نص ساعة واكون عندك ومعايا الفطار
آسيا: تمام
انهت المكالمه وبعد نصف ساعة وصل أنس ومعه الافطار
أنس: احلي فطار لاحلي سيلو
آسيا: انت متاكد انك اتولت وعشت في امريكا
أنس: علشان جايب فول وطعميه يعني عايزه اقولك اني جربت فطار كل دول العالم تقريباً مفيش احلي من المصري
آسيا: معاك حق
وكادت آسيا أن تناول من الفول ولكن لم تستطع وشعرت أنها بحاجة إلى الاستفراغ وذهبت واستفرغت بالفعل
أنس: انتي كويسه يا حبيبتي
آسيا: اه كويسه بس شكلي اخدت برد
أنس: طب اهدي تيجي نروح لدكتور
آسيا: لا أنا كويسه
وذهب انس ليحتضنها ولكن ابتعدت عنه
أنس: لا كده في حاجه غلط الصبح تتعصبي لأسباب تافه ودلوقتي مش طايقه ريحه الفول ولا حتي ريحتي مع انك كنتي كويسه امبارح تقلب المزاج الغريب ده ومش طايقه ريحه الاكل مش طبيعي لازم نروح لدكتور
آسيا: أنا بقيت كويسه خلينا نخلص الشغل ولو حسيت بتعب قبل ما اروح هعدي علي الدكتور
أنس: متاكده انك تمام

 

 

آسيا: ايوه
بدا كل من آسيا وانس العمل وبعد نصف ساعة دخل أسر
أسر : صباح الاناناس علي اغلي الناس
آسيا ‘ صباح بالواخه ايه الي جابك
أسر: هو أنا مقولتلكيش
آسيا: لا مقولتش
أسر: اصل انا بفكر اسيب الطيران واشتغل في الأعمال
آسيا: وده من امته إنشاء الله
اسر: من امبارح
قبل أن تتحدث آسيا طرق احد الباب
آسيا: اتفضل
دخلت جنه واسر يراقبها وقالت: اسيا هانم ممكن تمضي
علي الورق ده
آسيا: تعالي يا جنه
قرأت اسيا الاوراق ثم مضت
أنس بهمس لأسر : يخربيتك اهدي هتاكل البت بعينك
أسر: هو باين اووي كده
أنس: واقع واقع مفيش كلام

 

 

مضت اسيا الورق وخرجت جنه وتركتهم
أسر بعد خروج جنه : استني خليكي معايا ده انا سبت كل الي وراي ده انا في الجمال شايفك ايه.
أنس بتصفير : والله لعيب وبدات احبك بس في ملحوظه هي مشت ومسمعتش حاجه
أسر بهيام: أكيد قلبها سمعني
آسيا: تبا لأحلام البسطاء اخلص يا أسر جاي ليه
أسر: بصراحه كنت جاي أشوف جنه
آسيا: أسر دي مختلفة عن أي بنت قابلتها دي بنت طيبه ولهاش في أي حاجه غير الشغل
أسر: وانا مش بتسلي أنا عايز اتجوزها بجد
آسيا: يبقي على بركه الله نخلص المهمه ونجوزكم
أسر: حبيبي يا ابو الاواسي يا قاسي
وتركهم وخرج إذا فلننتظر يا جنتي ستصبحين لي قريباً
انتهي أنس وآسيا من عملهم وخرج أنس وترك اسيا فهناك إجتمع في شركته الخاصة انتهت اسيا وكادت أن تصل الي قصرها لكن رأت لافته لدكتوره قريبه
آسيا: ليه لا نروح نشوف في ايه
ذهبت اسيا الي الطبيه وفحصتها الطبيه
الطبيه: ……
آسيا بصدمه: …….

يتبع..

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية آسيا والاسد)

اترك رد